في صفقة قيمتها 17.175 مليار درهم

«أو إم في» تستحوذ على 39% من حصة «مبادلة» في «بورياليس»

صورة

أعلنت شركة مبادلة للاستثمار عن توقيع اتفاقية مع شركة «أو إم في» العالمية المتكاملة للنفط والغاز التي يقع مقرها في فيينا، تستحوذ بموجبها «أو إم في» على 39% من حصة «مبادلة» في «بورياليس»، إحدى شركات البتروكيماويات الرائدة في أوروبا، وبذلك تستحوذ «أو إم في» على حصة الأغلبية في «بورياليس»، حيث سترتفع حصتها من 36% حالياً إلى 75%.

وأوضح بيان صادر أمس، أن القيمة الإجمالية للصفقة تبلغ 4.68 مليارات دولار (نحو 17.175 مليار درهم)، ما يجعلها أكبر عملية استحواذ في تاريخ «أو إم في».

وبعد إكمال الصفقة، سترتفع حصة «أو إم في» في «بورياليس» إلى 75%، فيما ستحتفظ مبادلة بنسبة 25%، ومن المتوقع استكمال إجراءات الصفقة خلال الربع الأخير من العام الجاري بعد الحصول على الموافقات المطلوبة من الجهات التنظيمية المعنية.

وقال الرئيس التنفيذي للمجموعة والعضو المنتدب لشركة مبادلة للاستثمار، خلدون المبارك، إن «الإعلان عن الصفقة يأتي تتويجاً لأشهر عدة من المفاوضات المكثفة بين (أو إم في) و(مبادلة)، حيث نشهد توقيع صفقة ضخمة بمليارات الدولارات، وهي أكبر صفقة منفردة في تاريخ كل من الشركتين، كما تنسجم هذه الصفقة مع استراتيجية مبادلة طويلة الأمد».

بدوره، قال الرئيس التنفيذي لقطاع البترول والبتروكيماويات في شركة «مبادلة»، مصبح الكعبي: «نحن سعداء بالوصول إلى هذا الاتفاق مع شركة (أو إم في)، وتنسجم هذه الصفقة مع استراتيجية (مبادلة) الرامية لاستثمار الفرص المناسبة لتحقيق أعلى العوائد الاستثمارية على محفظتها».

وأضاف الكعبي، أن «ثقتنا كبيرة جداً في (بورياليس) كشركة رائدة في قطاع أعمالها، وسنواصل الاحتفاظ بحصة كبيرة في الشركة من خلال حصتنا المباشرة المقدرة بـ25% من الشركة، إضافة إلى مساهمتنا الحالية البالغة 24.9% في شركة (أو إم في)».

وتابع: «باعتبارنا أحد المساهمين الرئيسين في (أو إم في)، فإننا ندرك الأهمية الاستراتيجية لهذه الصفقة بالنسبة لشركة (أو إم في) من حيث تعزيز مركز الشركة التنافسي في قطاع التكرير والبتروكيماويات».

من جانبه، قال رئيس المجلس التنفيذي والرئيس التنفيذي لشركة «أو إم في»، راينر سيل، إن «هذه الصفقة تشكل خطوة بارزة جديدة على صعيد تنفيذ استراتيجية (أو إم في)، انطلاقاً من قيمتها كأكبر نقلة في تاريخ الشركة، ومن شأنها المساهمة في تحويل (أو إم في) من شركة تركز على النفط والغاز والكيماويات، إلى مجموعة دولية بارزة في مجالات الطاقة والمواد الخام ويمتد نموذج أعمالها على كامل امتداد سلسلة القيمة من أعمال التنقيب والإنتاج وحتى إنتاج البلاستيك عالي الجودة، ويسهم أيضاً في تحويل توجه الشركة نحو مستقبل منخفض الكربون».

«بورياليس»

يعمل في شركة «بورياليس» التي تتخذ من العاصمة النمساوية فيينا مقراً رئيساً لها نحو 6800 موظف، وتزاول أعمالها في أكثر من 120 دولة.

وتوفر «بورياليس» خدماتها ومنتجاتها لعملائها في مختلف أنحاء العالم عبر مشروعاتها الحالية في أوروبا، ومن خلال شركة «بروج»، وهي مشروع مشترك مع شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك»، ومع شركة «بايستار»، المشروع المشترك مع شركة «توتال» في تكساس بالولايات المتحدة.


75 %

حصة «أو إم في» في «بورياليس» بعد إكمال الصفقة.

- من المتوقع استكمال إجراءات الصفقة، خلال الربع الأخير من العام الجاري.

طباعة