«مواصفات»: نقلة نوعية تحفظ حقوق المستهلك وتحقق عدالة الحصول على الخدمة

16 ورشة تحصل على شهادات تصنيف لتصليح المركبات

المنصوري خلال تسليم الشهادات. من المصدر

سلّم وزير الاقتصاد رئيس مجلس إدارة هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس «مواصفات»، المهندس سلطان بن سعيد المنصوري، 16 شركة كبرى وفروعها من مزودي خدمات التصليح والصيانة للمركبات، شهادات تصنيف لورش تصليح المركبات، ضمن الدفعة الأولى، وفقاً للنظام الإماراتي لمتطلبات مطابقة منشآت تصليح ومراكز خدمة المركبات، وذلك على هامش اجتماع اللجنة العليا لحماية المستهلك.

وأفادت «مواصفات» في بيان صدر أمس، بأن «النظام الإماراتي لمتطلبات منشآت تصليح ومراكز خدمة المركبات»، يدخل حيز التنفيذ الإلزامي منتصف نوفمبر 2021، فيما حرصت وكالات مركبات تدير ورشاً كبرى للتصليح والصيانة على الحصول على شهادات المطابقة بصورة اختيارية خلال الفترة الماضية. ومنحت الهيئة المنشآت عامين تنقسم إلى مرحلتين: الأولى عام كامل لاعتماد الورش ومطابقة المتطلبات للورشة، والعام الثاني لتصنيف الورشة وفق نظام النجوم.

واعتبر المدير العام لهيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس «مواصفات»، عبدالله المعيني، أن مشروع تصنيف ورش المركبات «النظام الاتحادي لتصنيف منشآت إصلاح ومراكز خدمة المركبات»، يعد بمثابة نقلة نوعية في الخدمات المقدمة إلى المستهلكين في الدولة، لافتاً إلى أنه يحفظ حقوق المستهلك، ويدعم توجهات حكومة دولة الإمارات في تحقيق عدالة الحصول على الخدمة، كما يعد مشروعاً حضارياً خضع لدراسة مستفيضة من قبل الهيئة واللجنة العليا لحماية المستهلك من أجل وضع إطار منظم وعملي وعادل لجودة ورش تصليح المركبات في الدولة.

وأضاف أن مجلس الوزراء اعتمد النظام بموجب قرار مجلس الوزراء رقم 61 لسنة 2019 في نوفمبر من العام الماضي، في مسعى حكومي واضح يضمن توحيد إجراءات ونوع الخدمات المقدمة لمتعاملي ورش تصليح المركبات في إمارات الدولة كافة، وهو يعد بمثابة مشروع حيوي ينسجم مع مستهدفات الأجندة الوطنية ورؤية الإمارات 2021، خصوصاً في مؤشر «مجتمع آمن»، الذي يستهدف أن تكون دولة الإمارات البقعة الأكثر أماناً على المستوى العالمي.

وشدد المعيني على أن استحداث هذا النظام من شأنه أن يضمن عدالة الحصول على الخدمة بالنسبة للمستهلكين، وضمان رفع جودة تقديم هذه الخدمة، بالصورة التي تحقق مبدأ إتاحة المعلومات المتكاملة أمام المستهلكين، بصورة تساعدهم على اتخاذ القرار المناسب لتصليح المركبات، وفق ضوابط واضحة وشفافة.

وأكد أن توفير آلية واضحة لتصنيف ورش تصليح المركبات الخفيفة بنظام النجوم، من شأنه أن يعزز تنافسية الصناعات الوطنية.وأوضح أن النظام سيسري على ثلاثة مستويات تتضمن منشآت تصليح المركبات، ومراكز خدمة المركبات، ومراكز تعديل المركبات، لافتاً إلى أن مراحل تصنيف الورش ستتم من خلال خطوات واضحة وبصورة إلكترونية من خلال التسجيل في موقع الهيئة (www.esma.gov.ae) وتقديم طلب الحصول على شهادة المطابقة، ثم مراجعة الوثائق، وخضوع المنشأة للتقييم الفني حتى صدور شهادة المطابقة، وصولاً إلى إصدار بطاقة تصنيف النجوم.

وُرش التصليح

حصلت كلٌّ من مؤسسة مواصلات الإمارات، وورشة حكومة دبي، وشركة الفطيم للسيارات (ثماني ورش في مواقع متنوعة على مستوى الدولة)، وشركة العربية للسيارات لعلامات «نيسان وإنفينتي ورينو»، ومركز خدمة سوزوكي (ورشتان للصيانة)، فضلاً عن ورشة «تاير بلاس» التابعة لها؛ على شهادات التصنيف من «مواصفات».

طباعة