بدء تحصيلها من «اتصالات» و«دو» العام المقبل

    «تنظيم الاتصالات»: لا رسوم على ترددات «الجيل الخامس» حالياً

    ماجد سلطان المسمار: «الرسوم المرتفعة ستنعكس على زيادة أسعار الخدمات المقدمة للمستهلكين».

    أكدت الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات، أنه لا توجد رسوم حالياً على المشغلين في القطاع، وهما شركتا «اتصالات» و«دو»، في ما يتعلق باستخدام الترددات اللازمة لشبكة الجيل الخامس للمحمول.

    وقال نائب المدير العام لقطاع الاتصالات في الهيئة، ماجد سلطان المسمار، في تصريحات صحافية على هامش أعمال الدورة الخامسة لمؤتمر الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للطيف الترددي الذي عقد في أبوظبي أمس، إن الهيئة قررت تأجيل الرسوم المستحقة على استخدام الترددات للعامين الماضي والجاري، على أن تبدأ تحصيل الرسوم من المشغلين اعتباراً من العام المقبل، مشيراً إلى أن الرسوم التي سيتم تحصيلها تعد بسيطة وتقل بنسبة 50% عن متوسط الرسوم العالمية الخاصة بالطيف الترددي.

    وأضاف المسمار أن سياسة «تنظيم الاتصالات» تستند إلى عدم إرهاق المشغلين بالرسوم المرتفعة، لاسيما أن الرسوم المرتفعة ستنعكس على زيادة أسعار الخدمات المقدمة للمستهلكين، فضلاً عن أنها ستؤدي الى قلة انتشار الخدمة بينما تستهدف الهيئة تسهيل الخدمة وإتاحتها لمختلف المستهلكين والجهات الحكومية بأسعار مناسبة، والعمل على سرعة التحول الى اقتصاد رقمي قوي، لافتاً إلى أن شبكة الجيل الخامس شبكة جديدة وتتيح إمكانات ضخمة، وتحتاج الى استثمارات ضخمة طويلة الأمد.

    وأفاد بأن الترددات الخاصة بالجيل الخامس جاهزة حالياً، لكن مصنّعي الأجهزة غير جاهزين بشكل كامل، مشيراً إلى أن الإمارات التي ترأس الفريق العربي للطيف الترددي تبحث حالياً توفير الترددات التي ستكون هناك حاجة إليها خلال السنوات المقبلة لزيادة الترددات الخاصة بالجيل الخامس.

    وأكد أن البنية التحتية للاتصالات، خصوصاً بنية الجيل الخامس جاهزة تماماً في موقع معرض «إكسبو 2020 دبي»، كما أن جميع خدمات الاتصالات التي يحتاجها «إكسبو»، وعلى رأسها خدمات الجيل الخامس الخاصة بمختلف الأجهزة، متوافرة بالفعل حالياً في مساحة المعرض بالكامل.

    طباعة