«بوينغ»: شركات الطيران في المنطقة تحتاج إلى 129 ألف طيار وفني صيانة خلال 20 عاماً

    كشف شركة «بوينغ» الأميركية، في تقريرها السنوي حول «توقعات سوق الطيران التجاري 2019 - 2038»، عن أن الناقلات الجوية في منطقة الشرق الأوسط ستحتاج إلى 129 ألف طيار وفني صيانة جديد خلال السنوات الـ20 المقبلة، مشيرة إلى أن حجم الطلب المتوقع على الطائرات الجديدة في منطقة الشرق الأوسط، سيصل إلى 3310 طائرات بقيمة 725 مليار دولار حتى عام 2038.

    وتوقعت الشركة في تقريرها الذي أعلنت عنه خلال معرض دبي للطيران، أمس، أن تحقق شركات الطيران حول العالم أرباحاً صافية بقيمة 30 مليار دولار خلال العام الجاري.

    وقال نائب الرئيس لعمليات التسويق في «بوينغ»، راندي تينسيث، في مؤتمر صحافي، إن حجم الطلب العالمي المتوقع على الطائرات خلال العقدين المقبلين سيصل إلى 44 ألف طائرة، بقيمة 16 ترليون دولار.

    وأضاف أن حجم النمو المتوقع لخدمات شحن البضائع مع تحسن الناتج المحلي الإجمالي عالمياً سيصل إلى 4.2% سنوياً، فيما من المنتظر أن تستحوذ الطائرات ذات الممر الواحد على أكثر من 70% من إجمالي عمليات التسليم حتى عام 2038.

    وذكر تينسيث أن من المتوقع تسليم 9100 طائرة جديدة ذات البدن العريض خلال السنوات الـ20 المقبلة.

    وبشأن أبرز نتائج التقرير حول منطقة الشرق الأوسط، قال تينسيث إن من المتوقع نمو معدل حركة الطيران في المنطقة بنسبة 5.1% سنوياً حتى عام 2038، مع أكثر من 100 مسار جوي طويل المدى خلال 10 سنوات، لافتاً إلى أنه، ووفقاً للتقرير، ستصل القيمة المتوقعة لخدمات الطيران التجاري في المنطقة خلال السنوات الـ20 المقبلة إلى 790 مليار دولار.

    وبيّن أن حصة المنطقة من عمليات التسليم المتوقعة للطائرات ذات البدن العريض ستصل إلى 46%، وهي أعلى نسبة في العالم، مشيراً إلى أن المنطقة ستحتاج إلى 64 ألف طيار جديد خلال السنوات الـ20 المقبلة، إضافة إلى أكثر من 65 فني صيانة، وما يزيد على 100 ألف من أفراد طاقم الطائرات الجدد.

    وذكر أن 85% من سكان العالم يعيشون في مناطق يمكن الوصول إليها بالطائرة من منطقة الخليج العربي خلال ثماني ساعات، ما يتيح آفاقاً قوية للنمو.


    3310

    طائرات الطلب المتوقع على الطائرات الجديدة في المنطقة حتى 2038.

    طباعة