«أدنوك» و«جروب42» تطوران منتجات الذكاء الاصطناعي لـ«النفط والغاز»

    الجابر (وسط) خلال توقيع الاتفاقية بين «أدنوك» و«جروب 42». من المصدر

    أعلنت شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك»، اليوم، عن توقيعها اتفاقية مع شركة «جروب 42» المتخصصة في الذكاء الاصطناعي والحوسبة السحابية والتي تتخذ من أبوظبي مقراً لها، وذلك لتأسيس مشروع مشترك بهدف التطوير والتسويق التجاري لمنتجات الذكاء الاصطناعي الرائدة والموجهة لقطاع النفط والغاز، من خلال تأسيس شركة جديدة ذات كيان قانوني وتشغيلي مستقل.

    وتم توقيع الاتفاقية بحضور وزير دولة الرئيس التنفيذي لـ«أدنوك» ومجموعة شركاتها، الدكتور سلطان أحمد الجابر، خلال فعاليات معرض «أديبك 2019»، حيث وقع الاتفاقية مدير دائرة المكتب التنفيذي في «أدنوك»، عمر صوينع السويدي، والرئيس التنفيذي لـ«جروب42»، بينغ شياو.

    وقال الجابر، إن «هذه الشراكة تشكل خطوة استباقية للاستفادة من الفرص وإيجاد حلول عملية تواكب العصر الصناعي الرابع، وابتكار تقنيات مستقبلية لقطاع النفط والغاز عن طريق الشراكات الذكية».

    وأضاف أن «الشراكة الجديدة تعكس التزام (أدنوك) بالاستفادة من الذكاء الاصطناعي والتكنولوجيا المتقدمة لزيادة القيمة من كل جزيء نفط تنتجه، وكذلك ترسيخ مكانة دولة الإمارات وأبوظبي مركزاً عالمياً لأحدث تقنيات الذكاء الاصطناعي في قطاع الطاقة».

    وأوضح أن «هذه الشراكة ستتيح لـ(أدنوك) الاستفادة من أحدث التقنيات والحلول المتطورة التي توفرها (جروب42) مثل كتل الحوسبة القائمة على أحدث وحدات المعالجة المركزية (CPU) ووحدات معالجة الرسومات (GPU)، وخبراء الحوسبة، ومهندسي البرمجيات، وخبراء الذكاء الاصطناعي، مما يسهم في تسريع وتيرة تحقيق استراتيجيتها 2030 للنمو الذكي، فيما ستحصل (جروب42) على إمكانية الوصول إلى بيانات (أدنوك) المؤرشفة بشكل يساعدها على تطوير حلول الذكاء الاصطناعي المبتكرة لصناعة النفط والغاز».
     

     

    طباعة