تستهدف رفع إنتاجها إلى 300 ألف برميل نفط يومياً بحلول 2026

    5.5 مليارات درهم استثمارات «دراجون أويل» في 2020

    كشفت شركة «دراجون أويل» للنفط والغاز، عضو مجموعة «إينوك»، عن أن إجمالي استثمارات الشركة سيصل إلى 1.5 مليار دولار (أكثر من 5.5 مليارات درهم) خلال العام المقبل، موضحة أن 70% من تلك الاستثمارات ستكون لتمويل الأنشطة التشغيلية في تركمانستان ومصر والعراق، بينما سيتم استثمار الباقي في تمويل خطط التوسع الجديدة في حال توفرها.
    وقال الرئيس التنفيذي ومدير الاستكشاف والإنتاج في الشركة، علي الجروان، خلال تصريحات صحافية على هامش فعاليات معرض ومؤتمر تكنولوجيا النفط والغاز «جوتيك» 2019، في دبي، اليوم، إن الشركة تقيم فرص النفاذ إلى أسواق أبوظبي حاليا، فيما تبحث فرص التوسع بأسواق مصر والسودان والجزائر، مؤكدا أن «الشركة منفتحة على الكثير من الفرص الاستثمارية حول العالم ويتم تقييمها وإعداد دراسات الجدوى والمخاطر لها في الوقت الراهن».
    وأوضح الجروان أن «دراجون أويل» تستهدف رفع إجمالي إنتاجها ليصل إلى 300 ألف برميل نفط يومياً بحلول عام 2026، مشيرا إلى أن ذلك سيتم وفق مراحل تدريجية، حيث سيصل إجمالي الإنتاج إلى نحو 160 ألف برميل نفط مع بداية العام المقبل.
    ولفت إلى أن الشركة نفذت خلال الفترة الأخيرة خططا ابتكارية تعتمد على استخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي في عمليات الاستكشاف والحفر بمشروعاتها الخارجية، الأمر الذي يسرع عمليات الانتاج ويقلل من التكاليف مع تجنب عمليات الحفر في المناطق عديمة الجدوى عبر سياسات التحليل الدقيق للبيانات واستخدام الذكاء الاصطناعي في تحديد مواقع الحفر.
    وذكر الجروان، أن الشركة تستهدف تجديد عقدها في تركمانستان الذي ينتهي في عام 2025 لمدة 10 سنوات إضافية، مبينا أن عمليات الإنتاج ستتضاعف من خلال إضافة نحو 60 ألف برميل عقب عملية الاستحواذ الأخيرة التي أنجزتها الشركة في مصر، إلى جانب نحو 75 ألف برميل من حقول تركمانستان، و10 آلاف برميل يوميا من العراق.
    من جهتها، قالت مديرة الموارد البشرية في شركة «دراجون أويل» بدرية خلفان، إن الشركة تستهدف زيادة نسبة التوطين من 17% إلى 25% بنهاية العام الجاري، فيما تستهدف الوصول إلى نسبة 40% بحلول العام 2024، علما بأن 80% من وظائف المواطنين هي إدارية و20% فنية.
    طباعة