أكدت بلوغ تغطية الشبكة الجديدة 15%

    «دو»: 800 محطة للجيل الخامس في الإمارات بنهاية 2019

    صورة

    أفادت علامة «دو»، التابعة لشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة، بأنها سترفع خطط نشر محطاتها لشبكات الجيل الخامس الجديد في الدولة من 700 إلى 800 محطة بنهاية العام الجاري.

    وأشارت في تصريحات صحافية، أمس، على هامش المشاركة في معرض «أسبوع جيتكس للتقنية 2019»، إلى أن تقديرات نسب التغطية لشبكات الجيل الخامس بالمدن المأهولة في الدولة تصل إلى 15%، ومن المتوقع أن ترتفع بنسب أكبر مع زيادة المحطات بداية العام المقبل.

    وتفصيلاً، قال الرئيس التنفيذي للبنية التحتية في شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة، التابعة لها علامة «دو»، المهندس سليم البلوشي، إن «الشركة قررت رفع عدد محطات التغطية لشبكات الجيل الخامس الجديدة من 700 محطة، وفقاً لخطط سابقة، إلى 800 محطة بنهاية العام الجاري، وذلك بهدف تسريع عمليات التغطية، ونشر تقنيات الشبكة الجديدة في أنحاء الدولة».

    وأضاف أن «نسب التغطية لشبكة الجيل الخامس بالشركة في المدن المأهولة بالسكان في الدولة، تقدر حالياً بنحو 15%، فيما يتوقع أن ترتفع تلك النسب مع بداية العام المقبل في إطار تطبيق نشر المحطات الجديدة».

    وأشار البلوشي، إلى أن «رفع عدد المحطات للجيل الخامس بالدولة خلال العام المقبل، يتوقف تحديدها على نسب الطلب، وحجم الاستثمارات المرصودة في القطاع خلال تلك الفترة»، مبيناً أن «هناك بعض الصعوبات والتحديات التي قد تؤدي إلى عدم استفادة بعض المتعاملين بشكل كبير من طرح التقنية حتى الآن، ومنها عدم وجود تطبيقات تتطلب سرعات الشبكة الجديدة مع مواكبة الجيل الرابع لمتطلبات كل التطبيقات المتاحة، وهو ما يجعل الشركات الأسرع استفادة من تلك التطبيقات».

    وأضاف أن «تحديات محدودية الأجهزة الداعمة للشبكة من الهواتف وارتفاع أسعار بعضها، ستحل بشكل تدريجي مع توجه الشركات لطرح عدد أكبر من الأجهزة خلال الفترة المقبلة»، لافتاً إلى أنه «من المنتظر طرح جهاز جديد بالدولة من الهواتف الداعمة للتقنية الجديدة خلال الشهر الجاري».

    وأفاد بأن «هناك اتفاقاً بين (الشركة) ومؤسسة الإمارات للاتصالات (اتصالات) على المشاركة في البنية التحتية في المناطق الجديدة، أسهم في تخفيض الكلفة في ذلك القطاع للشركة بما يراوح بين 30 و40% أخيراً، وهو ما انعكس على أسعار وحجم العروض المطروحة، خصوصاً في قطاع البيانات للمستهلكين»، لافتاً إلى أن «هناك مشاركة مع المشغل الآخر في محطات شبكات الجيل الخامس الجديدة أيضاً، وهو ما يزيد الكفاءة وسرعة الانتشار لكلا الشركتين، ويقلل من حجم التلوث حال بناء محطات منفردة لكل شركة».

    إلى ذلك، وقعت الشركة أمس، على هامش فعاليات المعرض، اتفاقية شراكة مع الشركتين العالميتين «بيلكن إنترناشيونال» و«أبونور»، تهدف إلى توفير حلول ذكية لإدارة المياه في المنازل باستخدام الذكاء الاصطناعي بالدولة عبر منصات شركة «دو».

    وتسهم «دو» من خلال الاتفاقية في توفير شاشة المراقبة المبتكرة والمتصلة للكشف عن أي تسرب محتمل للمياه في المنازل، في تمكين سكان الإمارات من معالجة واحدة من أبرز التحديات المستقبلية، بما يتماشى مع استراتيجية الإمارات للأمن المائي 2036، والتي وضعتها الإمارات بهدف خفض إجمالي الطلب على الموارد المائية بنسبة 21%، وخفض مؤشر ندرة المياه بمقدار ثلاث درجات.

    الذكاء الاصطناعي

    قال الرئيس التنفيذي لشركة «فين» الدولية، التابعة لشركة «بيلكن إنترناشيونال»، رايان كيم، لـ«الإمارات اليوم»، إن «الحلول الجديدة لإدارة المياه تعتمد على الذكاء الاصطناعي، وتتواكب مع المنازل الذكية، وتتيح توفير نسبة 12% من استخدامات المياه التقليدية في المنازل، وتوفير نحو 1000 غالون من استخدامات حمامات المنازل يومياً عبر تقنيات مراقبة التسرب والاستهلاك والتحكم في استخدامات المياه».

    طباعة