مسابقة «البلوكاثون الاجتماعي» لتصميم برامج تقنية تنموية

    خلال إطلاق جائزة البلوكاثون الاجتماعي في «جيتكس». من المصدر

    أطلقت وزارة تنمية المجتمع مسابقة «البلوكاثون الاجتماعي» التي تُعنى بتطوير البرمجيات بشكل تعاوني من خلال تقنية «البلوكتشين»، ويتم إنجازها في مدة محددة، سعياً لتصميم برامج نفعية لأغراض تعليمية أو اجتماعية أو ترفيهية، في إطار تقديم حلول وتطبيقات تخصّ الأسرة وأصحاب الهمم وكبار المواطنين وجمعيات النفع العام، في مجالات تشمل التوعية والرعاية الاجتماعية.

    وقال مستشار تقنية المعلومات بالوزارة، سعيد عبدالله، بمناسبة مشاركة الوزارة في «جيتكس للتقنية»، إن باب المنافسة في مسابقة «البلوكاثون الاجتماعي» مفتوح لجميع أفراد المجتمع، لإيجاد المزيد من الأفكار المجتمعية التنموية على شكل تطبيقات وبرامج تقنية ذكية، بما يعزز من توجهات الوزارة في تقديم خدمات مجتمعية بصورة استباقية، ويدعم الرؤية التنموية المستدامة على صعيد العمل المجتمعي، وصولاً إلى تحقيق الأهداف الاستراتيجية لوزارة تنمية المجتمع، المنبثقة عن أهداف رؤية دولة الإمارات 2021 ومتطلبات تحقيق مئوية التأسيس 2071.

    ولفت إلى أن آخر موعد لتلقي طلبات المشاركة في المسابقة هو الأول من فبراير 2020، حيث سيتم تقييم التطبيقات المشاركة خلال شهر الإمارات للابتكار، فبراير 2020، والإعلان عن الفائزين وتوزيع الجوائز، إذ سيحصل الفائزون الثلاثة بالمراكز الأولى في سباق «البلوكاثون الاجتماعي» على 30 ألف درهم للمركز الأول، و20 ألف درهم للثاني، و10 آلاف درهم للمركز الثالث.

    ويعد «البلوكاثون» حدثاً تقنياً يجتمع فيه مبرمجو الحاسب وغيرهم من المختصين (مصممو الغرافيك ومصممو الواجهات)، لتطوير البرمجيات وفق تقنية «البلوكتشين»، ويتشاركون لإنجاز برامج نفعية تخصّ مختلف فئات المجتمع، إذ سيعمل كل فريق على طرح فكرة برنامج يهدف إلى حل مشكلة في المجتمع، ويقوم الفريق بحلها بطريقة إبداعية، من خلال تطوير تطبيقات على «البلوكاثون».

    طباعة