محللان: أداء السوق حال دون زيادتها.. ومؤشران إلى جاذبية السهم

الأجانب يضخون 426.9 مليون درهم في أسهم «الإمارات دبي الوطني» خلال يومين

صورة

سجل «صافي مشتريات الأجانب» في أسهم بنك الإمارات دبي الوطني، خلال جلستي تداول الاثنين والثلاثاء في سوق دبي المالي، 31 مليوناً و835 ألفاً و638 سهماً، بقيمة بلغت 426 مليوناً و915 ألفاً و301 درهم، بعدما رفع البنك أول من أمس، نسبة تملك الأجانب من 5% إلى 20%.

وقال محللان ماليان: «هناك مؤشران يدلان على جاذبية السهم للمستثمرين الأجانب»، لافتين إلى أن أداء السوق خلال جلسة تداول أمس، حال دون زيادة استثمارات الأجانب في أسهم البنك بالنسبة التي كان يتوقعها السوق.

إجمالي المشتريات

ورفع الأجانب استثماراتهم في البنك خلال جلستي التداول بنحو 0.57% من إجمالي أسهم البنك، لتصل إلى 5.57%، منها 0.34% خلال جلسة أول من أمس، و0.23%، خلال جلسة أمس.

ووفقاً لبيانات، حصلت عليها «الإمارات اليوم»، من سوق دبي المالي، فقد بلغ إجمالي مشتريات الأجانب من الأسهم 35 مليوناً و631 ألفاً و900 سهم، فيما بلغ إجمالي المبيعات نحو ثلاثة ملايين و796 ألفاً و262 سهماً. كما بلغ إجمالي قيمة مشترياتهم 478 مليوناً و983 ألفاً و339 درهماً، مقابل مبيعات قدرها 52 مليوناً و68 ألفاً و38 درهماً.

جاذبية السهم

وقال عضو المجلس الاستشاري الوطني لمعهد الاستثمارات والأوراق المالية البريطاني في الإمارات، وضاح الطه: «هناك مؤشران جيدان يدلان على جاذبية السهم للمستثمرين الأجانب: أولهما أن نسبة تملك الأجانب في أسهم البنك تعدت النسبة القديمة التي وصلت إلى أقصاها، والبالغة 5%، قبل قرار رفع نسبة تملك الأجانب، أما المؤشر الثاني فهو نسبة التداول على السهم من إجمالي التداولات، التي وصلت خلال جلسة أمس إلى 50%».

وأضاف الطه أن الأساسيات الجيدة للبنك لم تلفت انتباه المؤسسات المحلية طوال الفترة الماضية، على الرغم من المؤشرات الجيدة له، مشيراً إلى أن المستثمرين المحليين أقبلوا على شراء أسهم البنك بكثافة عندما لاحظوا الإقبال الكبير للمستثمرين الأجانب.

وأكد أن البنوك تعد قلب النشاط الاقتصادي، وجزءاً مهماً من الأمن الاقتصادي للدولة، ومن الأهمية ألا تزيد نسبة تملك الأجانب في هذا القطاع على 40%.

نسبة محدودة

بدوره، قال المدير العام لشركة «غلوبال للأسهم والسندات»، وائل أبومحيسن، إن أداء السوق خلال جلسة تداول أمس، حال دون زيادة استثمارات الأجانب في أسهم البنك بالنسبة التي كان يتوقعها السوق.

وأوضح أن النسبة الحالية للأجانب في أسهم البنك لاتزال محدودة، متوقعاً أن تواصل ارتفاعها خلال الفترة الحالية، وتصل إلى الحد الأقصى البالغ 20%.


5.57 %

نسبة استثمار الأجانب

في بنك الإمارات

دبي الوطني حالياً.

طباعة