مجلس الإدارة يقترح توزيع أرباح بقيمة 40 فلساً للسهم الواحد عن النصف الثاني من 2018

8.6 مليارات درهم صافي أرباح «مجموعة اتصالات» بعد «حق الامتياز»

صورة

أعلنت «مجموعة اتصالات»، أمس، عن نتائجها المالية الموحّدة للشهور الـ12 المنتهية في 31 ديسمبر 2018.ووفقاً لتلك النتائج، فقد وصلت الإيرادات الموحّدة للمجموعة إلى 52.4 مليار درهم بنسبة نمو بلغت 1%، مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق. وبلغت الأرباح الصافية الموحّدة، بعد خصم حق الامتياز الاتحادي، 8.6 مليارات درهم، بنسبة نمو بلغت 2.4%، مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق.

واقترح مجلس الإدارة توزيع أرباح بقيمة 40 فلساً للسهم الواحد عن النصف الثاني من عام 2018، وهو ما يمثل توزيع أرباح نقدية إجمالية بقيمة 80 فلساً عن السنة الكاملة.

ولفتت «مجموعة اتصالات» إلى تأكيد كل من وكالتي التصنيف الائتماني «ستاندرد آند بورز غلوبل»، و«موديز»، التصنيف الائتماني المرتفع للمجموعة، البالغ (AA-/‏‏‏Aa3).

ووفقاً للنتائج المالية، فقد وصلت قاعدة المشتركين في دولة الإمارات إلى 12.6 مليون مشترك، فيما وصل عدد مشتركي «مجموعة اتصالات» إلى 141 مليون مشترك، بزيادة سنوية وصلت نسبتها إلى 1%.

ووصلت إيرادات «مجموعة اتصالات» الموحّدة للربع الرابع من عام 2018 إلى 13 مليار درهم. كما وصلت الأرباح الصافية الموحّدة للربع الرابع، بعد احتساب حق الامتياز الاتحادي، إلى ملياري درهم، بزيادة 2.4%، مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق، الذي نتج عنه هامش أرباح صافية بلغ 16%.

ووصلت ربحية السهم الواحد في الربع الرابع من عام 2018 إلى 23 فلساً، وإلى 99 فلساً عن عام 2018 كاملاً، بزيادة بلغت نسبتها 2.4%، مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق.

نظرة إيجابية

وتعليقاً على النتائج المالية لعام 2018، قال رئيس مجلس إدارة «مجموعة اتصالات»، عيسى محمد السويدي، إن مسيرة المجموعة في عام 2018، كانت استمراراً للنجاحات السابقة نحو تحقيق رؤية «مجموعة اتصالات» لـ«قيادة المستقبل الرقمي لتمكين المجتمعات»، إذ مثّل الأداء الجيد الذي أظهرته المجموعة تجسيداً حقيقياً للجهود المخلصة التي بذلت للمحافظة على زخم الأعمال، فضلاً عن التركيز على تعزيز القدرات الرقمية، واقتناص فرص النمو الجديدة في هذا المجال، ورفع الكفاءة التشغيلية.

وتابع: «نتطلع إلى المستقبل بإيجابية، مستندين إلى أرضية صلبة من النجاح والريادة، ومؤكدين إصرار (مجموعة اتصالات) على مواصلة الابتكار والتركيز على قيادة التحوّل الرقمي، والاستفادة من الفرص المستقبلية التي تمكن المجموعة من تقديم قيمة مضافة للمتعاملين والمساهمين»، معرباً عن ثقة المجموعة بأن الجهود المستمرة ستوفر للمتعاملين محفظة واسعة من المنتجات والخدمات، والحلول المتكاملة، والمنصات الرقمية المبتكرة التي يتطلعون إليها.

مرونة في العمل

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لـ«مجموعة اتصالات»، المهندس صالح عبدالله العبدولي، إن 2018 كان عاماً مليئاً بالإنجازات على صعيد المجال الرقمي، إذ أظهرت المجموعة مرونة في التعامل مع العديد من التحديات التي يشهدها قطاع الاتصالات، فضلاً عن اغتنام كل الفرص المتاحة لتعزيز النمو المستقبلي في هذا المجال.

وأضاف: «تعدّ نتائج عام 2018 تأكيداً على قدرة المجموعة على التكيف والتعامل مع التغيرات الديناميكية التي يشهدها قطاع الاتصالات حول العالم، إذ أسفرت الاستراتيجية، التي تتبناها المجموعة المتمثلة في (قيادة المستقبل الرقمي لتمكين المجتمعات)، عن ابتكار وتبني أحدث الحلول والخدمات الرقمية على مستوى العالم، وتوظيفها لمصلحة المتعاملين».

وأكد أن الجهود الدائمة والمستمرة التي تبذلها «مجموعة اتصالات» من أجل إطلاق شبكة الجيل الخامس، ستتيح للمتعاملين فرصة التمتع بأحدث الخدمات والحلول الرقمية الجديدة والمبتكرة، ما يعكس وضع «اتصالات» الابتكار في صميم استراتيجيتها.

وقال إن تركيز المجموعة سيبقى منصباً على تزويد الأعمال والأفراد والحكومات بحلول مبتكرة وذكية، تساعد على توظيف التكنولوجيا المبتكرة، والاستفادة من إمكاناتها.

طباعة