«غلفود 2019» ينطلق بمشاركة 5000 جهة عارضة ويتيح صفقات ومنتجات وحلولاً جديدة

حمدان بن راشد: دبي تواصل تعزيز مكانتها العالمية في إعادة تصدير الأغذية

حمدان بن راشد تفقّد أرجاء «غلفود 2019». وام

افتتح سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، أمس، الدورة الـ24 من معرض «غلفود 2019»، الذي يعد الحدث السنوي الأكبر في قطاع الأغذية والمشروبات على مستوى العالم.

وأكد سموّه، في كلمة له بمناسبة الافتتاح، مواصلة دبي تعزيز مكانتها وتدعيم دورها العالمي المهم في قطاع إعادة تصدير الأغذية والتجهيزات.

وأضاف سموّه: «يطيب لنا أن نقدم حدثاً عالمياً بأهمية (غلفود) الذي يواصل دوره المحوري في تعزيز أواصر الصلة بين الدول والممولين، وفتح قنوات التوزيع للشركات ذات الصلة بالقطاع، وتسليط الضوء على دبي بصفتها مركزاً تجارياً رئيساً في قطاع الأغذية على المستوى العالمي».

وقال سموّه في كلمة له بكتيب المعرض: «نتطلع، هذا العام، إلى استقطاب عدد كبير من العارضين والزائرين من 120 دولة».

وقام سموّه، يرافقه المدير العام لسلطة مركز دبي التجاري العالمي المدير العام لدائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، هلال سعيد المري، بجولة في أرجاء المعرض الذي تبلغ مساحته مليون قدم مربعة.

واطّلع سموّه على أحدث المنتجات التي ستقدمها 5000 جهة عارضة محلية وإقليمية ودولية، ستحرص على توفير حلول تساعد في تلبية الطلب المتزايد على المواد الغذائية داخل المنطقة وخارجها.

ويوفر الحدث، الذي تستمر فعالياته حتى 21 فبراير في مركز دبي التجاري العالمي، منصة مبتكرة لعقد صفقات تجارية مجزية ومميزة على مستوى القطاع، واغتنام الفرص الجديدة في السوق، وتحديد أجندة الأعمال المستقبلية لقطاع الأغذية.

صفقات ومنتجات

وقالت نائب الرئيس الأول لإدارة المعارض والفعاليات لدى مركز دبي التجاري العالمي، تريكسي لوه ميرماند، إن معرض «غلفود» استطاع ترسيخ مكانته، على مر السنوات، كمنصة رائدة تتيح لمتخصصي وخبراء قطاع الأغذية والمشروبات، استكشاف الصفقات التجارية المربحة، وإطلاق المنتجات والحلول الجديدة المتخصصة التي تواكب احتياجات منطقة تتطور بشكل مستمر، وتشهد زيادة في الطلب السنوي على الغذاء والإنفاق الاستهلاكي.

فعاليات وأنشطة

وسيتيح «غلفود 2019» للعارضين في دورة العام الجاري فرصة قيّمة للتواصل مع الشركاء الحاليين والعملاء الجدد المحتملين، كما ستتم إضافة مجموعة من الأنشطة والفعاليات.

وستستضيف «قمة غلفود للابتكار»، التي تقام على هامش المعرض الرئيس، وتستمر على مدى ثلاثة أيام، عدداً من أبرز الأسماء في القطاع، لمناقشة أحدث التحديات والفرص في قطاع الأغذية والمشروبات العالمي.

وتتضمن القمة كلمة رئيسة بعنوان: «مستقبل الغذاء والرفاهية»، لنائب رئيس أول لقسم البحوث والتطوير في شركة «كلوغز»، الدكتور نايجل هيوز، إضافة إلى جلسة بعنوان: «حوار مميز: نمو العلامات الخاصة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا»، وجلسة أخرى بعنوان: «العمليات الذكية - التركيز على الذكاء الاصطناعي لدعم سلسلة التوريد».

أما «مسابقة النكهات العالمية» فستشهد مشاركة نخبة من أمهر الطهاة الحائزين على «نجمة ميشلان». ويشمل ذلك «بطولة غلفود العالمية للطهي» التي تشارك فيها أربعة فرق تمثل مناطق آسيا وأوروبا والشرق الأوسط والأميركتين.

وتشتمل قائمة البرامج والفعاليات التي تقام على هامش «غلفود 2019»، برنامج: «حديقة الشاي» الذي يستعرض أصناف الشاي المتنوعة والفاخرة، وجلسات التذوق، وبرنامج «باربكيو ماسترز» أو (خبراء الشواء) الذي يتضمن مجموعة من مسابقات الشواء والعروض الحية.

منصة العروض

وستحرص أكثر من 50 شركة ناشئة عالمية على الاستفادة من منصة العروض التي تتيح لها طرح أفكارها المبتكرة أمام المستثمرين المحتملين، إضافة إلى سلسلة مؤتمرات متخصصة تتضمن آراء الخبراء وقصص النجاح الملهمة التي تتناول الموضوعات الرئيسة المتعلقة بأداء الشركات الناشئة الصغيرة والمتوسطة في هذا القطاع.

وستتيح منطقة الاكتشاف الخاصة بالمعرض لزوارها التعرف الى مجموعة من الابتكارات المختارة ضمن إطار تفاعلي، إضافة إلى «مسابقة الدلة الإماراتية الوطنية للذواقة»، إذ يجتمع خبراء إعداد القهوة من جميع أنحاء العالم لاستعراض أحدث تقنياتهم.


مبيعات الأغذية

تشير التوقعات إلى أن مبيعات الأغذية والمشروبات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا سترتفع من 145.4 مليار دولار في عام 2018 إلى 171.1 مليار دولار بحلول عام 2023 بمعدل نمو سنوي مركب قدره 3.33%، وذلك بحسب «تقرير غلفود لتوقعات قطاع الأغذية والمشروبات العالمي 2019»، الذي أعدته مؤسسة «يورومونيتور انترناشيونال»، ويتم إصداره رسمياً خلال المعرض.

طباعة