محمد بن راشد: صناعة الطيران الجوي محرك رئيس لعجلة الازدهار الاقتصادي

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، على دور صناعة الطيران الجوي في تعزيز الاقتصاد الوطني، معتبراً سموه هذه الصناعة محركاً رئيساً لعجلة الإنماء والازدهار الاقتصادي.

وكان سموه قام بجولة في مشروع «مدينة دبي للطيران» في «دبي الجنوب»، اليوم، وأشاد بمستوى الانجازات التي تحققت، مثنياً سموه على جهود فريق عمل «مؤسسة مطارات دبي»، و«مؤسسة دبي وورلد سنترال» الذي يشرف على المشروع.

وتفصيلاً، أشاد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بمستوى الانجازات التي تحققت في مشروع «مدينة دبي للطيران» في «دبي الجنوب»، التي تغطي بعد اكتمالها مساحة كبيرة من الأراضي القريبة من موقع «إكسبو 2020 دبي» تبلغ نحو 145 كيلومتراً مربعاً.

وأثنى سموه خلال جولة له في المشروع، على جهود فريق عمل «مؤسسة مطارات دبي»، و«مؤسسة دبي وورلد سنترال» الذي يشرف وينفذ المشروع الحضاري العالمي العملاق الذي سيؤسس لقاعدة عريضة لصناعة الطيران المدني الإقليمي والدولي، ويضع دولة الإمارات ضمن قائمة الدول العالمية التي تشتهر بهذه الصناعة الحيوية ذات التقنيات العالية.

وهنأ سموه فريق العمل الذي يقوده سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة «طيران الإمارات» ورئيس مؤسسة مطارات دبي، على جهوده المخلصة المتميزة في الأداء والمتابعة والتنفيذ والإبداع.

وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، على دور صناعة الطيران الجوي في تعزيز الاقتصاد الوطني، واعتبر سموه هذه الصناعة محركاً رئيسياً لعجلة الإنماء والازدهار الاقتصادي.

وتجول سموه داخل مبنى الطيران الخاص، متفقداً صالات الاستقبال لمستخدمي الطائرات الخاصة المسافرين عبر مطار آل مكتوم الدولي، ثم توقف سموه عند السوق الحرة التي تضم سلعاً من مختلف العلامات التجارية العالمية، واطلع على التصميم الداخلي ذي المواصفات العالمية لصالة شركة «فالكون»، وهي إحدى ثلاث شركات تستخدم المبنى لطائراتها، فضلاً عن شركتي «جيتيكس» و«جيت أفييشن». وكان سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم دشن المبنى الذي تصل مساحته إلى نحو 6000 متر مربع بكلفة بلغت 100 مليون درهم في ديسمبر 2016.

وأبدى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم إعجابه بالمبنى الحديث الذي يعد الأول من نوعه على مستوى العالم، وتم تجهيزه بكل وسائل الراحة والترفيه للمسافرين على الطائرات الخاصة التي تستخدم المبنى الذي يوفر خصوصية كاملة للمسافرين وتجربة تسوق استثنائية.
ورافق سموه خلال الجولة سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة «طيران الإمارات»، وسمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة، وسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، والمدير العام لدائرة التشريفات والضيافة في دبي، خليفة سعيد سليمان، والرئيس التنفيذي لمؤسسة مطارات دبي المهندس خليفة الزفين، وعدد من المسؤولين والمهندسين في «دبي وورلد سنترال».
 

 

طباعة