35 مليار درهم مساهمة القطاع الخاص في مشروعات الطاقة بدبي

سعيد محمد الطاير: «85 مليار درهم قيمة المشروعات المستقبلية خلال السنوات الخمس المقبلة».

كشف العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، سعيد محمد الطاير، أن مساهمة القطاع الخاص في مشروعات الطاقة في إمارة دبي، تصل إلى أكثر من 35 مليار درهم، لافتاً إلى أن قيمة المشروعات المستقبلية خلال السنوات الخمس المقبلة، تصل إلى 85 مليار درهم، منها 45 مليار درهم استثمارات من قبل القطاع الخاص، والمتبقي تمويل ذاتي من هيئة كهرباء ومياه دبي.

وأضاف أن القدرة الإنتاجية لدبي تبلغ نحو 10 آلاف و95 ميغاواط، 60% منها (نحو 6000 ميغاواط) مشروعات قيد الإنشاء، يتم الانتهاء منها نهاية العام الجاري حتى 2020.

وأكد الطاير، في تصريحات صحافية على هامش «القمة العالمية لطاقة المستقبل» في أبوظبي، أمس، أن هناك مشروعات مختلفة في قطاع الإنتاج والنقل والتوزيع، إذ يوجد في قطاع النقل وحده أكثر من 100 محطة رئيسة كلفتها تجاوز 12 مليار درهم في أماكن مختلفة من الإمارة، إضافة إلى مشروعات مياه، إذ تم طرح مناقصة لبناء محطة تنتج 120 مليون غالون، وتعد من أكبر مشروعات المياه.

وشدّد الطاير على أن استراتيجية دبي تستهدف تحقيق 7% طاقة نظيفة بحلول عام 2020، و25% عام 2030، وصولاً إلى نسبة 75% طاقة نظيفة بحلول عام 2050.

وقال إنه عند تقييم الوضع الحالي، فإننا نجد أنه بحلول 2020، فإننا نحقق أكثر من نسبة 7% المستهدفة، لوجود مبادرات أخرى مثل محطة «شمس دبي»، فضلاً عن مشروعات حالية تنتج 1600 ميغاواط طاقة نظيفة.

طباعة