"الاتحادية للضرائب" ترصد ارتفاعاً في مستوى رضا السياح عن آليات عمل النظام الجديد

أظهرت جولات المتابعة الميدانية التي تقوم بها الهيئة الاتحادية للضرائب، ارتفاعاً كبيراً في مستوى رضا المتعاملين مع النظام الالكتروني لرد ضريبة القيمة المضافة للسياح، الذي أطلقته الهيئة على مرحلتين اعتباراً من 18 نوفمبر الماضي، بالتعاون مع شركة «بلانيت»، المشغلة للنظام، ويشمل حالياً 12 منفذاً جوياً وبحرياً وبرياً تتمثل في ست مطارات وميناءين بحريين وأربعة منافذ برية. وشكل السياح الخليجيون والآسيويون والأوروبيون النسبة الأكبر من مستخدمي النظام.

وأكد فيه العديد من السياح عند مغادرتهم منافذ الدولة، أن الفترة الزمنية لإنجاز طلب الاسترداد، تتميز بالسرعة والسهولة، لافتين إلى أن النظام يعد من أكثر الأنظمة حداثة مقارنة بالأنظمة المطبقة في دول أخرى زاروها.

وأعلن المدير العام للهيئة الاتحادية للضرائب، خالد علي البستاني، أن معدل عدد معاملات رد الضريبة للسياح يقدر بنحو 5000 معاملة يومياً عبر جميع المنافذ المرتبطة إلكترونياً بالنظام البالغ عددها 12 منفذاً جوياً وبحرياً وبرياً. وكشف في بيان صحفي أصدرته الهيئة، أن عدد متاجر التجزئة المرتبطة بالنظام بلغ 7181 متجراً في كافة أنحاء الدولة، مؤكداً أن الفترة الماضية شهدت إقبالاً كبيراً من تجار التجزئة على التسجيل في نظام رد الضريبة للسياح.

وقال: «حرص فريق عمل الهيئة الاتحادية للضرائب خلال جولته الميدانية في مطارات الدولة، على التأكد من أن النظام الإلكتروني لرد ضريبة القيمة المضافة للسياح يعمل وفقاً للاشتراطات والمعايير التي حددتها الهيئة قبل تنفيذ المشروع، وذلك بعد دراسات مستفيضة للوصول لأعلى مستويات الكفاءة والدقة بما يتوافق مع أفضل الممارسات الدولية».

وتابع: «رصدنا خلال هذه الجولة الميدانية عن كثبٍ ارتفاع مستوى رضا السياح عن آليات عمل النظام الجديد الذي يتميز بسهولة وسرعة الإنجاز بما يكفل تحديد المبيعات والضرائب القابلة للاسترداد، واستردادها بدقة بعد استكمال إجراءات التحقق المبرمجة في النظام للتأكد من أحقية الاسترداد وفقاً للتشريعات الضريبية».

يذكر أن عملية استرداد الضريبة للسياح تتم عند مغادرة الدولة، إذ يسترد السائح الضريبة من خلال مكاتب مخصصة في منافذ المغادرة، وذلك بتقديم الفواتير الضريبية لمشترياته مشمولة بملصقات استرداد الضريبة الصادرة من منافذ البيع المسجلة ضمن النظام، مرفقاً معها جواز سفره وبطاقته الائتمانية، حيث يمكنه استرداد الضريبة بدون حد أقصى، بتحويل قيمة الضريبة القابلة للاسترداد إلى حساب البطاقة الائتمانية الخاصة بالسائح، وفي حال طلب الاسترداد نقداً، يكون الحد الأقصى لليوم الواحد 10 آلاف درهم.

طباعة