«موانئ دبي العالمية» تغلق صفقة الاستحواذ على «يونيفيدر» الأوروبية - الإمارات اليوم

تبلغ قيمتها 2.75 مليار درهم

«موانئ دبي العالمية» تغلق صفقة الاستحواذ على «يونيفيدر» الأوروبية

سلطان بن سليّم: «الاستحواذ على مزود حلول لوجستية رائد في أوروبا؛ يشكل جزءاً من استراتيجيتنا للنمو».

أعلنت مجموعة موانئ دبي العالمية، أمس، إغلاق صفقة الاستحواذ بنسبة 100% على شركة «يونيفيدر غروب» (يونيفيدر) المتخصصة بالخدمات اللوجستية المتكاملة، والتي تملك أكبر شبكة متنامية لسفن شحن الحاويات المتوسطة المشتركة والنقل البحري الساحلي قصير المدى في منطقة شمال أوروبا، وتتمتع بربط 100 ميناء.

ووفقاً لبيان صادر أمس، تدير «يونيفيدر» التي تتخذ من آرهوس بالدنمارك مقراً لها، أكبر شبكة متنامية وأكثرها كثافة لسفن شحن الحاويات المتوسطة المشتركة والنقل البحري الساحلي قصير المدى في أوروبا، وهي تخدم كلاً من موانئ مناولة حاويات المياه العميقة وسوق شحن الحاويات داخل أوروبا.

وستسهم صفقة الاستحواذ على «يونيفيدر»، التي تبلغ قيمتها 660 مليون يورو (نحو 2.75 مليار درهم)، في تعزيز حضور «موانئ دبي العالمية» في سلسلة التوريد العالمية وتوسيع نطاق عروضها وخدماتها المقدّمة إلى شركات الشحن ومالكي البضائع، بهدف التقليل من أوجه القصور وتحسين تنافسية سلسلة التوريد العالمية.

وقال رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية، سلطان أحمد بن سليّم، إن «عملية الاستحواذ على مزود حلول لوجستية رائد في أوروبا، تشكل جزءاً من استراتيجيتنا للنمو في القطاعات المكملة لأنشطة الموانئ وتوفر لنا فرصاً للنمو المستقبلي، خصوصاً مع تعاظم أهمية سفن التغذية الأصغر حجماً والنقل الإقليمي بالنسبة لخطوط الشحن في ضوء اعتماد تحالفات الشحن على السفن العملاقة».

وأضاف أن «كلاً من (يونيفيدر) و(موانئ دبي العالمية) تعملان بموجب مبدأ المستخدم المشترك، وبالتالي يعزز ضمها إلى محفظة أعمالنا العالمية من قيمة الخدمات التي نوفرها لعملائنا، ونتطلع إلى الاستفادة من خبرتها في تعزيز كفاءة وفاعلية سلسلة التوريد العالمية».

وأكد بن سليم أهمية مثل هذه الاستحواذات في ترسيخ دور موانئ دبي العالمية في سلسلة التوريد العالمية كمحفّز للتجارة الذكية وكناقل للمعرفة وللخبرات التراكمية والحلول المبتكرة التي انتقلت بدولة الإمارات ودبي إلى مصاف الدول المتقدمة.

وقال في هذا السياق: «تتماشى جهودنا مع توجيهات قيادتنا الرشيدة ورؤيتها لترسيخ مكانة دولتنا كمحور رئيس في قلب خريطة التدفقات التجارية العالمية والاقتصاد العالمي، والاضطلاع بدور فاعل في تعزيز التجارة العالمية».

وشدد على استمرار المجموعة في التركيز على أنشطة محطات الحاويات على الرغم من الاستثمار في القطاعات المكملة، مشيراً إلى أن «الاستحواذ على (يونيفيدر) يتماشى مع استراتيجية المجموعة لتنويع مصادر الدخل وتحسين العائدات وتحقيق الأرباح».

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة «يونيفيدر إيه إس»، جاسبر كريستنسن: «إننا في غاية الحماس لانضمامنا إلى مجموعة موانئ دبي العالمية، ونتطلع إلى الاستفادة من خبرتها في تسريع النمو والانتقال بأعمالنا إلى مستويات أعلى».

وأضاف: «نشهد اليوم بداية مرحلة جديدة من مسيرة نمو (يونيفيدر)، وإننا على ثقة تامة بأن رؤيتنا المشتركة لسلسلة توريد فعالة تضيف قيمة للعملاء ترسي قاعدة قوية لتحقيق المزيد من النجاح والنمو المستقبلي».

حلول نقل فعالة

توفر شركة «يونيفيدر» التي تأسست عام 1977 حلول نقل فعالة لشركات شحن الحاويات العالمية بين الموانئ الدولية، إضافة إلى خدمات النقل البحري الساحلي قصير المدى لمالكي البضائع بفضل ما تقدمه من حلول النقل متعدد الوسائط «من الباب إلى الباب». وتتميز الشركة بأنها مدرّة للأموال وتعمل بموجب قاعدة كلفة مرنة، وقد حققت إيرادات بلغت 510 ملايين يورو في عام 2017.

طباعة