«أدنوك» تستثمر 5.1 مليارات درهم في تطوير وتوسعة حقل «بوحصا» - الإمارات اليوم

أرست عقد تنفيذ الأعمال الهندسية والمشتريات والتشييد على «تكنكاس ريونيداس» الإسبانية

«أدنوك» تستثمر 5.1 مليارات درهم في تطوير وتوسعة حقل «بوحصا»

المزروعي (يمين) خلال توقيع العقد مع جاليندو بحضور الجابر. وام

أعلنت شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك» خلال معرض ومؤتمر أبوظبي الدولي للبترول «أديبك»، أمس، عزمها استثمار 5.1 مليارات درهم في تطوير وتوسعة حقل «بوحصا»، بهدف زيادة سعته الإنتاجية من النفط الخام إلى 650 ألف برميل يومياً، وذلك في خطوة مهمة نحو تحقيق استراتيجيتها المتكاملة 2030 للنمو الذكي التي تشمل زيادة السعة الإنتاجية من النفط الخام وخفض التكاليف، وتعزيز الربحية في مجال الاستكشاف والتطوير والإنتاج.

وقامت «أدنوك البرية»، إحدى الشركات التابعة لـ«أدنوك» التي تدير الحقل، بترسية عقد تنفيذ الأعمال الهندسية والمشتريات والتشييد على شركة «تكنكاس ريونيداس» الإسبانية، فيما من المتوقع أن يستغرق الانتهاء من تنفيذ أعمال العقد 39 شهراً، وسيسهم تطوير الحقل في زيادة إنتاج النفط من 550 ألف برميل يومياً إلى 650 ألف برميل يومياً بنهاية عام 2020.

ووقع العقد، الرئيس التنفيذي لشركة «أدنوك البرية»، ياسر سعيد المزروعي، ومدير تطوير أعمال الاستكشاف والإنتاج في «تكنكاس ريونيداس»، ريكاردو سانشيز جاليندو.

وحضر التوقيع وزير دولة الرئيس التنفيذي لـ«أدنوك» ومجموعة شركاتها، الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، والرئيس التنفيذي للاستكشاف والتطوير والإنتاج في «تكنكاس ريونيداس»، آرثر والاس كروسلي، ومدير دائرة الاستكشاف والتطوير والإنتاج في «أدنوك»، عبدالمنعم الكندي.

وتأتي ترسية العقد عقب اعتماد المجلس الأعلى للبترول في أبوظبي في اجتماعه الأخير خطط «أدنوك» لزيادة سعتها الإنتاجية من النفط إلى أربعة ملايين برميل يومياً بنهاية عام 2020 وخمسة ملايين برميل يومياً في عام 2030.

وقال الجابر، إنه «تماشياً مع توجيهات القيادة الرشيدة بتحقيق أقصى قيمة ممكنة من موارد أبوظبي النفطية وتعزيز القيمة المحلية المضافة، يسهم هذا الاستثمار الكبير في حقل (بوحصا) في تحقيق هذه الأهداف الاستراتيجية الطموحة، حيث تمضي (أدنوك) في خططها لزيادة السعة الإنتاجية من النفط إلى 3.5 ملايين برميل يومياً بنهاية هذا العام».

وأضاف: «مع جهودنا الهادفة للوصول إلى أربعة ملايين برميل يومياً بنهاية عام 2020، فإن تطوير حقل (بوحصا) يؤكد التزامنا بضخ استثمارات ذكية تسهم في تحقيق أهدافنا الاستراتيجية».

وأوضح أن «عملية تطوير الحقل وتوسعته، ستشمل بناء منشآت وشبكات خطوط أنابيب جديدة ومراكز إنتاج، وتحويل ثلاثة خطوط إنتاج في محطة مركزية لفصل الغاز وغيرها من المنشآت الأخرى ذات الصلة»، مشيراً إلى أنه «إضافة إلى زيادة إنتاج النفط من حقل (بوحصا)، سيقوم المشروع بتنظيم مناولة المياه، وتنفيذ مرحلة ثانية لاستعادة رفع الغاز وتحسين كفاءة الإنتاج وتقليل عدد الآبار غير النشطة».

من جهته، قال الكندي، إنه «تم اختيار شركة تكنكاس ريونيداس لتنفيذ هذا المشروع المهم بعد عملية مناقصة اتسمت بتنافسية شديدة إلى جانب الدقة الكبيرة لضمان مساهمة العقد بأكثر من 60% من إجمالي قيمته، أي ما يزيد على ثلاثة مليارات درهم، في تعزيز القيمة المحلية المضافة ودعم الاقتصاد المحلي».

إلى ذلك، وافقت «أدنوك»، مبدئياً على تمديد اتفاقية توريد الغاز الطبيعي المسال مع شركة «أدنوك للغاز المسال» بالتنسيق مع شركاء «أدنوك للغاز المُسال»: «ميتسوي» و«بي بي» و«توتال» حتى عام 2040.

وأفاد بيان صادر أمس، بأنه من المخطط أن تسري اتفاقية توريد الغاز الجديدة اعتباراً من أول أبريل 2019، لتحل محل الاتفاقية السارية حالياً التي ينتهي العمل بها في 31 مارس 2019.

«أدنوك» و«مبادلة» تبحثان فرص الاستثمار المشتركة

وقّعت شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك»، أمس، اتفاقية إطارية مع شركة مبادلة للاستثمار «مبادلة»، بهدف استكشاف فرص النمو المحتملة من خلال الاستفادة من محفظة مبادلة المتنوّعة من أصول التكرير والبتروكيماويات لدعم طموحات «أدنوك» للاستثمار في مجال الغاز والتكرير والبتروكيماويات على المستوى العالمي.

ووقّع الاتفاقية، مدير دائرة الغاز والتكرير والبتروكيماويات في «أدنوك»، عبدالعزيز الهاجري، والرئيس التنفيذي لقطاع البترول والبتروكيمياويات في «مبادلة»، مصبح الكعبي، وذلك خلال معرض ومؤتمر أبوظبي الدولي للبترول «أديبك».

وبحسب الاتفاقية، سيبحث الطرفان إمكانات معالجة النفط الخام والمواد الهيدروكربونية الأخرى التي تنتجها «أدنوك»، إضافة إلى احتمالية استخدام تقنيات الشركات التابعة لـ«مبادلة» في معالجة منتجات شركات «أدنوك» الأخرى، وبالتالي فإن نموذج الاستثمار الشامل هذا، سيعزّز من قدرة دولة الإمارات على ضمان أمن مواردها الهيدروكربونية على المدى الطويل، كما يتيح تحقيق الأرباح في مختلف جوانب ومراحل سلسلة القيمة.

- «أدنوك» تمدد  اتفاقية طويلة الأجل لتوريد الغاز  الطبيعي المسال.

طباعة