إجمالي الموجودات بلغ 222.8 مليار درهم

3.7 مليارات درهم صافي أرباح مجموعة «دبي الإسلامي» في 9 أشهر

صورة

أفادت مجموعة «بنك دبي الإسلامي» بأن صافي أرباحها للأشهر التسعة المنتهية بتاريخ 30 سبتمبر 2018 نما بنسبة 12.1% إلى ثلاثة مليارات و701 مليون درهم، مقارنة مع ثلاثة مليارات و301 مليون درهم في الفترة نفسها من العام الماضي، مشيرة إلى أن الإدارة القوية لضبط التكاليف أسهمت في دعم نمو صافي الأرباح.

وأشارت المجموعة في بيان، أمس، إلى أن صافي التمويل واستثمارات الصكوك ارتفع إلى173.1 مليار درهم خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري، بزيادة نسبتها 10%، مقارنة مع 157.3 مليار درهم في نهاية عام 2017.

وبلغ إجمالي الموجودات 222.8 مليار درهم، بزيادة نسبتها 7.4% مقارنة مع 207.3 مليارات درهم في نهاية عام 2017. وواصل معدل الكلفة إلى الدخل مساره التنازلي ليصل إلى 29%، مقارنة مع 30.7% للفترة ذاتها من العام الماضي.

وارتفع إجمالي الدخل بنسبة 13.6% إلى ثمانية مليارات و532 مليون درهم، مقارنة مع سبعة مليارات و510 ملايين درهم في الفترة نفسها من العام الماضي، ويُعزى ذلك بشكل رئيس إلى نمو الدخل من التمويلات الإسلامية بنسبة 20.5% على أساس سنوي ليبلغ 6.89 مليارات درهم.

وأكدت المجموعة في بيانها على تحقيق نمو قوي لودائع المتعاملين بنسبة 9.1%، لتصل إلى 160.6 مليار درهم خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري، مقارنة مع 147.2 مليار درهم في ديسمبر 2017.

وارتفع صافي الإيرادات للأشهر التسعة المنتهية في 30 سبتمبر 2018 إلى ستة مليارات و55 مليون درهم، بزيادة نسبتها 6.6%. وارتفعت الرسوم والعمولات بنسبة 8.3% خلال الأشهر التسعة من عام 2018، لتصل إلى مليار و112 مليون درهم.

وقال مدير ديوان صاحب السمو حاكم دبي، ورئيس مجلس إدارة «بنك دبي الإسلامي»، محمد إبراهيم الشيباني: «تواصل دولة الإمارات مسيرة نموها المستدام في أعقاب انتعاش أسعار النفط العالمية، والإصلاحات الجديدة، والتحفيز الحكومي الذي يتضمن مبادرات لتعزيز القطاع الخاص وتنويع مصادر النمو. وستزيد الميزانية الاتحادية المعتمدة لعام 2019 من حجم الإنفاق والتطوير في القطاعات الرئيسة، وسيعود ذلك بالنفع على القطاع المصرفي، وكذلك على بنك دبي الإسلامي، نظراً لتركيزه الاستراتيجي على هذه القطاعات».

وأضاف: «يحافظ بنك دبي الإسلامي على معدل نمو قوي لميزانيته العمومية بنسبة 7.4% للأشهر التسعة الأولى من عام 2018، مدعوماً بإدارة جيدة لضبط التكاليف، ما أسهم في تحقيق نمو قوي للأرباح».

من جانبه، قال العضو المنتدب لـ«بنك دبي الإسلامي»، عبدالله الهاملي: «يعد بنك دبي الإسلامي من بين الشركات الأسرع نمواً في المنطقة، مع القيمة السوقية التي تتجاوز 35 مليار درهم. وستسهم استثمارات البنك المستمرة في التكنولوجيا في توفير البنية التحتية والمنصة اللازمة للمحافظة على نمو البنك في السنوات المقبلة».

من جهته، قال الرئيس التنفيذي لمجموعة «بنك دبي الإسلامي»، الدكتور عدنان شلوان: «أظهر بنك دبي الإسلامي القدرة على الاستجابة السريعة للتغيرات التي تشهدها البيئة الاقتصادية، ما أسهم في تحقيق نمو قوي لأرباحنا بنسبة 12% على أساس سنوي، بأرباح تجاوزت مليار دولار خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري، وللمرة الأولى في تاريخ البنك».