«دبي القابضة» و«إعمار» تطلقان «دبي سكوير» - الإمارات اليوم

وجهة تجارية تواكب أحدث التطورات التقنية على مساحة تعادل 100 ملعب كرة قدم.. وبقيمة 10 مليارات درهم

«دبي القابضة» و«إعمار» تطلقان «دبي سكوير»

صورة

أطلقت شركتا «دبي القابضة» و«إعمار العقارية»، أمس، وجهة تجارية جديدة في «خور دبي» تحمل اسم «دبي سكوير»، تواكب أحدث التطورات والحلول التقنية، بقيمة تصل إلى 10 مليارات درهم، وعلى مساحة تعادل 100 ملعب كرة قدم، مع أكثر من 750 ألف متر مربع من المساحات التجارية المخصصة للتأجير.

وأشارت الشركتان، خلال الكشف عن المشروع الجديد المقرر إنجازه في موعد يراوح بين أربع إلى خمس سنوات، إلى أن «دبي سكوير» يعد أحدث وجهات الترفيه والتجزئة في دبي، التي ستعيد رسم ملامح تجربة التسوق بإدخال مجموعة متنوعة من التقنيات والمفاهيم المبتكرة.

أحدث الحلول

وتفصيلاً، أعلنت شركتا «دبي القابضة» و«إعمار العقارية»، أمس، عن إطلاق «دبي سكوير»، الوجهة التجارية الجديدة التي تتخطى المفاهيم التقليدية لتجارة التجزئة والترفيه عبر توظيف الجيل الجديد من أحدث الحلول التقنية المبتكرة، وذلك ضمن «خور دبي».

وأفادت الشركتان خلال حفل الإطلاق بأن «دبي سكوير» سيسهم في رسم الملامح المستقبلية لقطاع تجارة التجزئة، حيث تكاد تختفي الحدود الفاصلة بين التسوق الفعلي والإلكتروني، وتتماهى المساحات الداخلية والخارجية في أجواء اجتماعية لا مثيل لها.

وأشارتا إلى أنه تم تصميم «دبي سكوير» ليلاقي تطلعات الجيل الجديد من المتعاملين المهتمين بمواكبة أحدث التطورات الرقمية والتقنية والراغبين بالبقاء على اتصال دائم مع العالم من حولهم، وهو بذلك يرسي معياراً جديداً لتجارب التسوق في القرن الـ21، موضحتين أن مساحة «دبي سكوير» تعادل 100 ملعب كرة قدم مع أكثر من 750 ألف متر مربع من المساحات التجارية المخصصة للتأجير.

موقع حيوي

وأكدت الشركتان أنه بفضل موقعه الحيوي، وبصفته وجهة التسوق الأقرب إلى ملايين المسافرين المارين بمطار دبي الدولي، فإن «دبي سكوير» يلبي الحاجة إلى تطوير جيل جديد من الوجهات العصرية، لاسيما في ضوء النمو السكاني الذي تشهده دبي، والزيادة المستمرة في أعداد الزوار القادمين إلى المدينة من كل أنحاء العالم.

وأوضحتا أن «دبي سكوير» يقع في قلب «خور دبي»، الوجهة الممتدة على مساحة ستة كيلومترات مربعة بجوار الخور، على مسافة 10 دقائق فقط من مطار دبي الدولي وبرج خليفة، مبينتين أنه يتم تطوير «دبي سكوير» بمحاذاة «برج خور دبي» الذي يمثل مدينة مستقبلية صغيرة بمساحة 2.6 مليون متر مربع، تضم مرافق سكنية وتجارية وفندقية متنوعة.

وأضافتا أنه علاوةً على تقديم خدماته لأكثر من ثلاثة ملايين شخص يقيمون في دبي، وأكثر من 13 مليون مسافر ترانزيت، سيصبح «دبي سكوير» محط أنظار أكثر من 2.5 مليار شخص بإمكانهم الوصول إلى دبي خلال أربع ساعات طيران فقط، كما أن «دبي سكوير» سيسهم في تعزيز مبيعات تجارة التجزئة في دبي، والمتوقع أن تصل إلى أكثر من 43.8 مليار دولار (نحو 160 مليار درهم) بحلول عام 2021، إضافة إلى استقبال نحو 20 مليون زائر في المدينة بحلول عام 2020.

تدفق سياحي

وقال رئيس «دبي القابضة»، عبدالله الحباي، إن «إمارة دبي تشهد نمواً في مستويات التدفق السياحي مرسخة مكانتها كوجهة رائدة على خارطة السياحة العالمية، بما يجعلها الخيار الأول لقضاء العطلات للسيّاح من جميع أنحاء العالم».

وأضاف أن «(دبي سكوير) يعد أحدث وجهات الترفيه والتجزئة من (دبي القابضة)، التي تهدف من خلاله إلى إعادة رسم ملامح تجربة التسوق بإدخال مجموعة متنوعة من التقنيات والمفاهيم المبتكرة».

جيل جديد

من جهته، قال رئيس مجلس إدارة «إعمار العقارية»، محمد العبار، إن «(دبي سكوير) يغيّر المفاهيم التقليدية لمراكز التسوق وتجارة التجزئة، إذ إنه يركز على مواكبة تطلعات واحتياجات الجيل الجديد من المتعاملين».

وأضاف أنه سيتم «من خلال (دبي سكوير) تقديم تجربة جديدة تضمن قيمة كبيرة لشركائنا من تجار التجزئة، حيث إنه ملتقى التقنيات الحديثة والخبرة البشرية، كما تتكامل فيه المرافق التجارية المبتكرة مع أحدث مفاهيم الترفيه».

وبيّن أن «(دبي سكوير) يعتمد مبدأ قنوات التسويق الشاملة، ما يعزز من الإقبال على المتاجر من جهة، ويسهم في الوقت ذاته في تفعيل تواصل العلامات التجارية مع المتعاملين عبر الإنترنت».

تغيير حقيقي

إلى ذلك، قال العبار للصحافيين على هامش حفل إطلاق المشروع، إن «(دبي سكوير) سيستغرق بناؤه ما بين أربع إلى خمس سنوات، بقيمة تصل إلى 10 مليارات درهم»، مشيراً إلى أنه «سيحدث تغييراً حقيقياً من ناحية المراكز التجارية التي ستتوافر فيه، مقارنة بالمراكز الموجودة حالياً».

وبيّن أن «طرق تمويل المشروع ستكون مختلفة، منها التمويل الذاتي من المجموعة، والتمويل القادم من سوق الإقراض».

ونفى العبار في الوقت نفسه، وجود خطة لطرح شركة إعمار للضيافة للاكتتاب في الوقت الحالي، مؤكداً أن «النمو في القطاع السياحة جيد وواعد في دبي».

• 750 ألف متر مربع مساحات مخصصة للتأجير في الوجهة الجديدة.

طباعة