«أدنوك» ترسي عقد الأعمال الهندسية والمشتريات والتشييد لتوسعة «بروج 3»

أعلنت شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك»، عن ترسية عقد الأعمال الهندسية والمشتريات والتشييد لمشروع بناء منشأة إضافية لإنتاج البولي بروبلين (PP5) يتم دمجها ضمن منشآت ومصانع مجمع «بروج 3» الحالية؛ تماشياً مع خططها التي تهدف لزيادة طاقتها الإنتاجية من البتروكيماويات ثلاث مرات في مركز التكرير والبتروكيماويات التابع لها في الرويس.

ووفقاً لبيان صادر أمس، تمت ترسية العقد على شركة «تكنيومنت إس بي إيه»، إحدى الشركات التابعة لشركة «ماري تكنيمونت» التي يقع مقرها في مدينة ميلان، والتي تقدم خدمات الهندسة والتوريد والمشتريات والإنشاء لقطاعات النفط والغاز والبتروكيماويات والكيماويات.

وتماشياً مع برنامج «أدنوك» لتعزيز القيمة المحلية المضافة، سيسهم هذا المشروع في زيادة الإنفاق على المنتجات المحلية ومرافق التصنيع والتجميع والخدمات ومنشآت البنى التحتية. ويهدف هذا البرنامج إلى تعزيز النمو الاقتصادي والاجتماعي وتبادل المعرفة، وتوفير فرص عمل إضافية للمواطنين في القطاع الخاص.

ومن المتوقع أن يبدأ الإنتاج من المصنع الجديد، الذي سيضيف 480 ألف طن سنوياً من مادة البولي بربلين باستخدام تقنية بورستار في الربع الثاني من عام 2021، وستتولى إدارة المصنع شركة بروج، المشروع المشترك بين «أدنوك» و«بورياليس».

وقال مدير دائرة الغاز والتكرير والبتروكيماويات في «أدنوك»، عبدالعزيز الهاجري، إن «الإعلان عن ترسية هذا العقد يمثل تطوراً مهماً في جهود (أدنوك) التي تهدف لتوسعة قدراتها في إنتاج البتروكيماويات، حيث تحقق (أدنوك) تقدماً سريعاً في مساعيها لزيادة القيمة من كل برميل نفط يتم إنتاجه، وذلك في إطار تنفيذ استراتيجية للتحديث والتطوير تهدف لترسيخ مكانة أدنوك كشركة عالمية رائدة في مجال التكرير والبتروكيماويات».

وأضاف: «استجابة للتغيرات التي تشهدها سوق الطاقة اتخذت (أدنوك) خطوات جريئة واستباقية من خلال التركيز على تطوير وتوسعة أعمالها في مجال التكرير والبتروكيماويات، للاستفادة من الطلب المتزايد على المنتجات المكررة والبتروكيماوية»، مشيراً إلى أن «ترسية عقد الأعمال الهندسية والمشتريات والتشييد لمصنع إنتاج البولي بروبلين (PP5)، بعد عملية مناقصة تنافسية صارمة، تمثل دليلاً ملموساً على عزم (أدنوك) على تعزيز مكانتها كمزود موثوق للمنتجات البتروكيماوية».