الإمارات اليوم

يُسرِّع تنفيذ استراتيجيتهما للتوسع عالمياً

«أدنوك» وشركة مغربية تعتزمان تطوير مشروع مشترك لإنتاج الأسمدة

:
  • أبوظبي ــ الإمارات اليوم

اتفقت شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) و«المجمع الشريف للفوسفات» المغربي على بحث فرص تطوير مشروع عالمي مشترك، على مراحل، لإنتاج الأسمدة، في خطوة من شأنها تسريع تنفيذ استراتيجية «أدنوك» والشركة المغربية للتوسع عالمياً.

ووفقاً لبيان صادر أمس، فإن المشروع المشترك المقترح، سيعتمد على المزايا التنافسية لكلتا الشركتين، المتمثلة بخبرات «أدنوك» العالمية في إنتاج الكبريت والأمونيا والغاز وخدماتها اللوجستية المتطورة، وإمكانية «المجمع الشريف للفوسفات» في الوصول إلى أكبر موارد للفوسفات على مستوى العالم، وخبراتها الممتدة إلى قرن من الزمن في مجال إنتاج وتسويق الأسمدة.

وتشمل الشراكة المقترحة تطوير شركة عالمية جديدة لإنتاج الأسمدة، من خلال مركزين، أحدهما في دولة الإمارات والآخر في المغرب، بحيث يتم استخدام كل من الأصول القائمة والجديدة، ما يتيح لمنتجات المشروع المشترك الوصول إلى الأسواق العالمية.

وقال وزير دولة الرئيس التنفيذي لشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) ومجموعة شركاتها، الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، إن «هذا المشروع المقترح يعكس جهود (أدنوك) لتعزيز القيمة من جميع الموارد المتاحة، خصوصاً فيما نركز على النمو والتوسع في مجال التكرير والبتروكيماويات، وتنويع المنتجات، وزيادة الإيرادات».

وأضاف أن «الاتفاق يتماشى مع برنامج مبادرات (أدنوك) لتوسيع الشراكات، الذي كشفت عنه الشركة العام الماضي، والذي يهدف لإقامة شراكات استراتيجية بناءة، وتوسيع نطاق الاستثمارات لتشمل كل جوانب ومراحل قطاع النفط والغاز».

من جهته، قال الرئيس والمدير العام لـ«المجمع الشريف للفوسفات»، مصطفى التراب، إن «هذا التعاون يجمع بين أكبر احتياطي للفوسفات وأكبر طاقة إنتاجية للكبريت على مستوى العالم، ويشكل تحالفاً غير مسبوق في هذه الصناعة، كما أنه سيوفر قاعدة من الأصول العالمية المتكاملة».

 

ضريبة القيمة المضافة 5% (درهم):