المزروعي: الخليج بحاجة إلى قوانين لخفض استهلاك الطاقة محلياً

أكد وزير الطاقة سهيل محمد المزروعي، أثناء كلمته في منتدى غلف انتيلغنس الإمارات الخامس للطاقة الذي عقد اليوم في أبوظبي تحت شعار "مشهد الطاقة العالمي 2020" أنه ينبغي على دول الخليج أن تقوم بإصدار قوانين جديدة لخفض استهلاكها المحلي من الطاقة حتى تستطيع الاستمرار بالتزاماتها التوريدية تجاه عملائها الدوليين، خاصة وأنها تحوي حوالي 60% من احتياطات الطاقة العالمية المعروفة.

وقال المزروعي أمام أعضاء 150 وفداً اجتمعوا لحضور منتدى غلف انتيلغنس الإمارات الخامس للطاقة، إنه "بالنظر إلى التوجهات التي رصدناها مؤخراً من ناحية توجه دول الخليج لتصبح من الدول الرئيسية المستهلكة للطاقة فإن الوضع الآن يتطلب إصدار سياسات جديدة بغرض تلبية وإدارة الطلب المحلي على الطاقة في البلاد، وفي الوقت ذاته ضمان تحقيق التزاماتنا نحو عملائنا في مختلف دول العالم". 

من المتوقع أن ينمو الطلب على الطاقة الكهربائية في الدولة بنسبة تقارب 9% سنوياً حتى العام 2020 علماً بأن الغاز الطبيعي هو المصدر الحصري تقريباً لمحطات توليد الطاقة في الإمارات.

وقد تحولت دولة الإمارات خلال العقد الماضي بسبب الارتفاع المستمر في الطلب على الغاز لتلبية متطلبات محطات التوليد وكذلك الاستخدامات الصناعية مثل مصانع البتروكيماويات ومصانع الحديد، إلى دولة مستوردة للغاز الطبيعي، وهو الأمر الذي عجل بإطلاق استثمارات ببلايين الدولارات تجاه تطوير مصادر الطاقة النووية والطاقات المتجددة.

 

طباعة