5 ملايين مسافر استخدموا هواتفهم النقالة على «طيران الإمارات»

11٪ نمواً في عدد المسافرين الذين أجروا مكالمات في .2010 من المصدر

أعلنت «طيران الإمارات» أن عدد مستخدمي «إيروموبايل»، نظام الاتصالات العالمي الذي توفره لمسافريها في الأجواء، بلغ خمسة ملايين مستخدم منذ إطلاق الخدمة في مارس 2008 وحتى الآن.

ويتيح «إيروموبايل» للمسافرين استعمال هواتفهم المحمولة على أكثر من نصف طائرات أسطول «طيران الإمارات»، وشهدت أعداد الركاب الذين يضعون هواتفهم المحمولة في وضع التشغيل على الرحلات، زيادة بنسبة 38٪ خلال الـ12 شهراً الماضية.

ويتيح «إيروموبايل» للركاب خيار استخدام أجهزتهم الهاتفية المحمولة بأمان تام خلال الرحلات لإرسال واستقبال المكالمات والرسائل النصية القصيرة من على متن طائرات الإمارات خلال الرحلات، ويجري احتساب أجور المكالمات حسب تعرفة التجوال الدولية.

ويتوافر «إيروموبايل» حالياً على أكثر من 220 رحلة من رحلات «طيران الإمارات» يومياً.

وسجلت أعداد الركاب الذين يرسلون ويستقبلون رسائل نصية قصيرة على رحلات الناقلة العام الماضي زيادة بنسبة 42٪، في حين زاد عدد الذين يجرون ويستقبلون مكالمات بنسبة 11٪، وواصل الركاب خلال هذه الفترة استخدام هواتف الأقمار الاصطناعية المثبتة في كل مقعد، على جميع طائرات أسطول «طيران الإمارات» لإجراء المكالمات وإرسال الرسائل النصية القصيرة. وخلال عام ،2010 بلغ أكبر عدد للهواتف المحمولة التي وضعت في حالة التشغيل على رحلة واحدة 227 هاتفاً، بزيادة نسبتها 65٪.

وستدخل «طيران الإمارات» قريباً الخدمة المعلوماتية التي تتيح استخدام أجهزة «بلاك بيري» والأجهزة المشابهة على الطائرة أثناء الرحلات.

ويبلغ عدد طائرات طيران الإمارات المزودة بنظام «إيروموبايل» حالياً 85 طائرة تخدم 85 وجهة، ويتواصل حالياً تركيب النظام على بقية الأسطول بمعدل طائرتين شهرياً.

ولا يمكن استخدام الهواتف المتحركة إلا بعد أن تصل الطائرة إلى الارتفاع الملائم، ويملك أفراد أطقم الخدمة سيطرة كاملة على النظام، بما في ذلك القدرة على وقف إرسال وتلقي المكالمات في أوقات معينة، خصوصاً خلال الرحلات الليلية التي ينام فيها معظم الركاب.

طباعة