«التجارة الخارجية»: الفرص في الإمارات تنسجم مع طموحات الشركات الألمانية

الشيخة لبنى القاسمي

قالت الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي، وزيرة التجارة الخارجية، إن «الإمارات توفر مناخاً استثمارياً تنافسياً، وبيئة أعمال نوعية متطورة على مستوى المنطقة والعالم»، لافتة إلى الفرص الاستثمارية العالمية التي توفرها أسواق الإمارات، والتي تنسجم مع الطموحات التوسعية للمؤسسات والشركات الألمانية، خصوصاً في قطاعات الطيران والطاقة المتجددة والنووية والسياحة.

وأشارت خلال لقائها وفد غرفة تجارة وصناعة هيسيان الألمانية، برئاسة العضو المنتدب لوحدة الأعمال الدولية في الغرفة، ماركوس وينبرينر، إلى الوجود الواسع للشركات الألمانية في أسواق الإمارات، التي تستفيد من البيئة الاستثمارية، والتسهيلات المختلفة التي تقدمها الحكومة في مختلف المجالات، موضحة أن الإمارات تمتلك تجربة غنية في المناطق الحرة، وتقدم تسهيلات وخدمات تنافسية على مستوى العالم.

ولفتت إلى توجهات اقتصاد الدولة بتعزيز الاعتماد على المعرفة والابتكار، والصناعات التي تعتمد على التقنيات الحديثة والتكنولوجيا المتطـورة.

من جانبه، أبدى أعضاء غرفة تجارة وصناعة هيسيان اهتمام الشركات الألمانية بحيوية اقتصاد الإمارات، والفرص التي يوفرها في مجالات عدة، مؤكدين أن الشركات الألمانية تسعى إلى تعزيز نشاطها الاستثماري في سوق الإمارات، عبر الاستفادة من الفرص المتاحة في مختلف المجالات وجعل الدولة، مركزاً لعملياتها على مستوى المنطقة.

يذكر أن ألمانيا الاتحادية تعد الشريك التجاري الرابع للإمارات، بقيمة تبادل تجاري غير نفطي بلغت خلال عام 2009 نحو 8.5 مليارات دولار، فيما وصلت خلال الأشهر الـ10 الأولى من العام الماضي نحو 6.6 مليارات دولار.

طباعة