فولفو تعرض «في 60» الهجين في «جنيف للسيارات»

محرك السيارة الهجين يولد قوة إجمالية تبلغ 215 حصاناً. من المصدر

تسعى شركة «فولفو» السويدية لصناعة السيارات إلى عرض سيارتها الصالون الرياضية «في 60» ذات المحرك الهجين للمرة الأولى عالمياً خلال مشاركتها في معرض جنيف الدولي الشهر المقبل، على أن تأخذ السيارة طريقها إلى صالات العرض في الأسواق العالمية مطلع العام المقبل.

وتأتي هذه الخطوة من قبل الشركة السويدية استكمالاً لمشروعاتها التطويرية في مجال صناعة السيارات الصديقة للبيئة، إذ ستزود السيارة الجديدة بمحرك ديزل مزود بشاحن توربو من سعة 2.4 لتر يتصل إلى المحور الأمامي للعجلات، يولد قوة تبلغ 145 حصاناً، يعمل جنباً إلى جنب مع محرك كهربائي متصل إلى المحور الخلفي للعجلات يولد ما مقداره 70 حصاناً من الاستطاعة الكهربائية، لتصل القوة الحصانية الإجمالية للمحرك الهجين إلى 215 حصاناً، بعزم أقصى للمحرك يبلغ 440 نيوتن/متر.

وتأتي الكفاءة العملانية للمحرك الصديق للبيئة من خلال معدلات استهلاك الوقود المنخفضة وغير المسبوقة في عالم صناعة السيارات، إذ يستهلك محركها ما مقداره 1.9 لتر لقطع مسافة 100 كلم، إضافةً إلى قدرة المحرك الكهربائي بشكلٍ منفرد من جعل هذه السيارة تسير لمسافة 50 كلم من دون أي تدخل لمحرك الديزل.

ويستمد المحرك الكهربائي المثبت على المحور الخلفي للسيارة طاقته الكهربائية من بطاريات الليثيوم أيون التي تنتج ما مقدراه 12 كيلوواط/ساعة من الاستطاعة الكهربائية، وهي مثبتة في القسم الخلفي للسيارة.

طباعة