«الفجر» تقاضي متخلفين عن السداد في «أبراج مركز جميرا»

أفادت شركة «الفجر للعقارات»، أنها ستتخذ إجراءات قانونية بحق متعاملين معها تخلّفوا عن سداد الدفعات المستحقة.

وأوضحت أن خطوتها تأتي ضمن تحرك الشركة للمطالبة بمستحقاتها المشروعة من المتخلفين عن السداد في مشروع أبراج مركز جميرا التجاري، ضمن مجمع أبراج بحيرة جميرا، مشيرة إلى أنها ربحت قضية مهمة في محاكم الدولة، التي ألزمت متعاملاً ما نسبته 40٪ من سعر العقد إلى المطوّر، بسبب التخلّف عن سداد دفعات خاصة بالعقارات التي تم تسليمها.

وقال المتحدث الرسمي باسم الشركة لـ«الإمارات اليوم»، إن «(الفجر) لم تلجأ إلى الجهات القضائية، إلا بعد تقديم كثير من الحلول التوافقية التي تناسب العديد من المتعاملين معها»، مؤكداً أنها بدأت في مقاضاة المتخلفين عـن السداد اعتباراً من يوم أمس.

وأضاف أن «الشركة قسمت المتخلفين عن السداد إلى شرائح»، موضحاً أنها «ستبدأ بمقاضاة شريحة المتعاملين الذين أقاموا دعاوى قضائية على الشركة للتنصل من العقد المبرم».

وأكد أن «الشركة التزمت بما اتفقت عليه مع المتعاملين، وعليهم الالتزام بما يخصهم من العقود»، مشيراً إلى أن البعض لجأ إلى المقاضاة للتنصل منها، بعد تراجع معدلات الأسعار في ظل تداعيات الأزمة العالمية، على الرغم من الحلول التي قدمتها الشركة».

وأفاد بأن «الحلول التي قدمتها الشركة تمثلت في تقديم خصم بنسبة 40٪ للمشترين عند مستويات أسعار مرتفعة، وخطط تمويل تمتد إلى خمس سنوات ترتبط بجدول دفعات مدروس بدقة».

وقال إن «(الفجر) اتبعت أنظمة دائرة الأراضي والأملاك ومؤسسة التنظيم العقاري (ريرا)»، مؤكداً أن الدائرة وصفت حلول الشركة بأنها أول مقياس يمكن الأخذ به في حالات مشابهة. وأوضح أن «الشركة وكّلت خمسة مكاتب محاماه لإقامة الدعاوى على المتعثرين»، مشيراً إلى أن «الحكم الذي حصلت عليه الشركة، أمس، يعد دليلاً قوياً على موقفها، ومدى التزامها بتسليم الوحدات، ويمثل نقطة تحول بالنسبة للمطورين الذين سلموا مشروعاتهم».

وبين أن «الحكم يأتي انسجاماً مع اتفاقية البيع والشراء التي وقع عليها المتعامل والقوانين السائدة في الدولة»، وقال إن «(الفجر) تؤمن بمعادلة الربح لكل الأطراف، لكن متعاملين تعرضوا للتضليل، وأهملوا الإيفاء بالتزاماتهم التعاقدية».

وذكرت الشركة أن استيفاءها لالتزاماتها في ما يتعلق بأعمال التشييد والتسليم، مكّنها من الانتهاء من بناء 200 طابق في غضون عامين، منها 2.5 مليون قدم مربعة من المساحات المكتبية، و85 ألف قدم مربعة إضافية لمحال البيع بالتجزئة، في مجمع أبراج بحيرة جميرا.

طباعة