المشروعان يستقطبان 5000 عامل من خارج الدولة

«جاسكو» ترسّي عقدين في حبشان والرويس بــ 4 مليارات درهم

مشروعات «جاسكو» تتفق ومتطلبات سياسة شركة «أدنوك». وام

أرست شركة أبوظبي لصناعات الغاز المحدودة «جاسكو»، أعمال التصاميم التفصيلية وتوريد المعدات والمواد والإنشاء والتشغيل، لمشروعي منظومة «مصنع حبشان لتحبيب الكبريت»، ومنظومة «ميناء الرويس الثاني لمناولة وتصدير الكبريت» بقيمة إجمالية بلغت نحو أربعة مليارات درهم، على أساس السعر الشامل مع تسليم المفتاح.

وأفادت في بيان لها بأنه تم ترسية عقد مشروع «مصنع حبشان لتحبيب الكبريت» على شركة «دوسال» بسعر شامل يساوي نحو 479 مليون دولار، على أن يتم الإنجاز خلال 31 شهراً، فيما تم ترسية عقد مشروع ميناء الرويس الثاني لمناولة وتصدير الكبريت على ائتلاف شركة «تيكنت» الإيطالية، وشركة «الجابر الإماراتية» يوم 28 ديسمبر 2010 بسعر شامل يبلغ مليارين و250 مليون درهم (614 مليون دولار)، على أن يتم الإنجاز خلال 36 شهراً. ولفتت إلى أنه سيتم تنفيذ هذين المشروعين بالتوازي مع تنفيذ مشروع القطار، الذي تقوم بتنفيذه شركة «قطار الاتحاد»، ويهدف إلى نقل إنتاج حبيبات الكبريت من مصنعي «تحبيب الكبريت» في حقلي (شاه) و(حبشان)، بدلاً من نقل الكبريت سائلاً بالشاحنات الى الرويس. وسيتم إنشاء مشروع «مصنع حبشان لتحبيب الكبريت» على بُعد 16 كيلومتراً جنوب شرق مجمع مصانع «حبشان» للغاز، وعلى بُعد نحو 32 كيلومتراً جنوب تقاطع جسر أبوالأبيض مع الطريق الرئيس إلى طريف.

وتبلغ السعة الإنتاجية للمصنع نحو 11 ألف طن يومياً من الكبريت المحبب، ويشمل مستودعات لتخزين للكبريت السائل والمحبب، على هيئة قوالب، إضافة إلى وحدة الشحن على القطار.

وسينقل الكبريت من مصانع «حبشان» للغاز الى مصنع «التحبيب» عبر إنبوبين وفق نظام التسخين السطحي الكهربائي لحفظ الكبريت سائلاً عند درجة حرارة 130 ـ 140 مئوية. كما سيتم إنشاء ميناء الرويس الثاني لمناولة وتصدير الكبريت على بُعد 165 كيلومتراً غرب أبوظبي.

وبحسب البيان، تبلغ السعة التخزينية للميناء 660 ألف طن شهرياً، وبمعدل 22 ألف طن يومياً من الكبريت المحبب تصل على القطار من «شاه»، و«حبشان».

فيما يشمل الميناء رصيفين لتحميل السفن بطاقة شحن تصل إلى 8000 طن في الساعة.

وأكدت «جاسكو» أنها ستوجه جميع المقاولين لإتاحة الفرصة للصناعات المحلية في الامارات للمنافسة، وأخذ دور يناسب قدراتها في مرحلة التنفيذ، لافتة إلى أن المشروعين يستقطبان فنيين وعمالاً من خارج الدولة، ويتوقع أن تبلغ أعدادهم نحو 5000 عامل في فترة ذروة البناء والتشييد، بواقع 3000 عامل لمشروع «مصنع حبشان لتحبيب الكبريت»، و2000 عامل لمشروع ميناء الرويس الثاني لمناولة وتصدير الكبريت.

ويعد نقل الكبريت المحبب بالقطار من «شاه» و«حبشان» إلى ميناء الرويس، حلاً ناجحاً للتخلي عن نقل الكبريت السائل بالشاحنات عبر الطرق الرئيسة، ما يساعد على خفض معدل الحوادث المرورية، ومعدل انبعاث أبخرة غازات الكبريت في الجو.

وأفادت «جاسكو» بأنه تم خلال إعداد الدراسات والتصاميم للمشروع، دراسة المؤثرات الناتجة عن إنشاء هذه المصانع على سلامة وصحة العاملين فيها، والحياة البيئية في محيطها، كما تم تضمين التصاميم والمواصفات الفنية الحلول اللازمة لتحييد وإزالة أسباب هذه المؤثرات بالتوافق مع متطلبات سياسة شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك»، والإجراءات المتعلقة بحماية البيئة.

وسيتم قبل البدء في أعمال الانشاءات في مواقع هذه المشروعات مراجعة نتائج هذه الدراسات، ووضع الاجراءات اللازمة لمنع الحوادث البيئية وحماية المجمعات السكانية.

طباعة