«طيران الإمارات» تنظّم عرضاً في طوكيو للتعريف بخدماتها

«طيران الإمارات» عرضت مقصورة درجتها الأولى أمام 450 من ممثلي صناعة السفر. من المصدر

نظمت «طيران الإمارات»، أول من أمس، عرضاً نقالاً في العاصمة اليابانية لإلقاء الضوء على خدماتها ومنتجاتها وشبكة خطوطها المتنامية أمام 450 من ممثلي صناعة السفر.

ويأتي هذا العرض في سياق التحضيرات لانطلاق الخدمة الجديدة للناقلة بين دبي وطوكيو، حيث تبدأ «طيران الإمارات» خدمتها من دون توقف بين المدينتين بمعدل خمس رحلات أسبوعياً اعتباراً من 28 مارس المقبل.

وقال نائب رئيس أول العمليات التجارية لمنطقة الشرق الأقصى وأستراليا في «طيران الإمارات»، ريتشارد جوسبيري «نتوقع أن يسهم إطلاق خدمتنا إلى طوكيو في تعزيز العلاقات القوية بين اليابان والإمارات على مختلف الصعد».

وتعد طوكيو الأولى من بين أربع محطات أعلنت «طيران الإمارات» عن عزمها إطلاق خدمات جديدة إليها هذا العام، والمحطات الثلاث الأخرى هي أمستردام في هولندا والمقرر إطلاق الخدمات إليها في 1 مايو المقبل، والعاصمة التشيكية براغ التي ستسقبل أولى طائرات طيران الإمارات في 1 يوليو المقبل، والعاصمة الاسبانية مدريد ابتداء من 1 أغسطس المقبل.

وفي الوقت الذي تهدف «طيران الإمارات» من خلال عرضها النقال للوصول إلى ممثلي صناعة السفر، فإن ترويج الناقلة لخطها الجديد الى اليابان عالمياً، من خلال استثمارات بلغت 14 مليون دولار أميركي خلال العامين الماضيين، يمثل التزاماً قوياً ومتواصلاً نحو تلك الدولة.

وتم خلال العرض إطلاع الضيوف على جناح طيران الإمارات الخاص بالدرجة الأولى وتعريفهم بالمنتجات التي توفرها الناقلة على متن طائراتها من طراز بوينغ 777- 300 إي آر التي ستستخدمها على الخط الجديد، والتي توفر 354 مقعداً، بتوزيع الدرجات الثلاث: ثمانية أجنحة خاصة في الأولى، 42 مقعداً يتحول إلى سرير مستوٍ في درجة رجال الأعمال، و304 مقاعد مريحة في الدرجة السياحية.

وسيستمتع الركاب في الدرجات الثلاث بتجربة التقنيات الحديثة، بما في ذلك نظام المعلومات والاتصالات والترفيه الجوي «آيس» الذي يعرض أكبر مجموعة من الأفلام والبرامج التلفزيونية، منها تسجيلات صوتية باللغة اليابانية، فضلاً عن قائمة الطعام التي تضم تشكيلة واسعة من الأطباق اليابانية التي سيتم الكشف عنها قريباً.

ومنذ بدء تسيير رحلاتها إلى اليابان في العام ،2002 نقلت طيران الإمارات 1.3 مليون راكب و600 ألف طن من الشحنات، الأمر الذي دفع الناقلة إلى إضافة خمس رحلات جديدة أسبوعياً إلى طوكيو لدعم رحلاتها اليومية من دون توقف إلى مدينة أوساكا اليابانية.

وستدعم الرحلات الجديدة علاقة «طيران الإمارات» الوثيقة بالخطوط اليابانية (جال) من خلال رحلات رمز مشترك على خدمة طوكيو الجديدة فور إطلاقها، ما سيعزز رحلات الرمز المشترك الحالية بين الناقلتين من خلال خدمة «طيران الإمارات» إلى أوساكا.

كما ستسهم خدمة «طيران الإمارات» الجديدة إلى طوكيو في تعزيز حجم التجارة بين الإمارات واليابان، والتي سجلت نمواً بنسبة 300٪ منذ بدء إطلاق خدماتها إلى أوساكا قبل ثماني سنوات، إذ ارتفعت من 14.5 مليار دولار في العام 2002 إلى 57 مليار دولار خلال العام .2008

وستوفر الخدمة الجديدة للجالية اليابانية في دبي والإمارات رحلات سهلة ومريحة للسفر بين دبي وطوكيو، كما ستتيح لهم المزيد من الخيارات لمتابعة سفرهم إلى بقية المحطات ضمن شبكة خطوط الناقلة التي تغطي 101 وجهة عبر قارات العالم الست.

واعتباراً من 28 مارس المقبل، ستقلع رحلة طيران الإمارات «إي كيه 318» من مطار دبي الدولي الساعة 2.50 صباحاً أيام السبت والأحد والاثنين والخميس والجمعة، لتصل إلى مطار ناريتا الدولي في طوكيو الساعة 5.55 مساءً، وتقلع رحلة العودة «إي كيه 319» من طوكيو الساعة 9.40 مساء الأيام نفسها، لتصل إلى دبي الساعة 4.35 صباح اليوم التالي.
طباعة