70 مليونيراً مع «الصكوك»

ضمت شركة الصكوك الوطنية 70 مليونيراً إلى قائمة أصحاب الملايين منذ انطلاقها، كما قدمت أكثر من 700 ألف جائزة بقيمة إجمالية تبلغ 210 ملايين درهم. وأوضحت الشركة في بيان لها أمس، أن «عدد الفائزين بالجوائز العام الماضي، وصل إلى 135 ألفاً، من ضمنهم 39 مليونيراً». وقال الرئيس التجاري في شركة الصكوك الوطنية، لويس برونو روتشيكوست، إن «الشركة نجحت في تحقيق أحلام العديد من الأشخاص وتحويلها إلى حقيقة، كما استطاعت تلبية تطلعات كل شخص يبحث عن وسيلة ادخار تتوافق مع أحكام الشريعة، وتتميز بالبساطة والسهولة والأمان، فضلاً عن إسهامها في توعية الناس بأهمية الادخار. وأضاف أن «الشركة ستعلن قريباً عن الأرباح السنوية لعام 2009»، متعهداً بـ«الحفاظ على ثقة العملاء الكبيرة بالصكوك الوطنية، باعتبارها وجهة الادخار والاستثمار المفضلة لدى الجميع». من جانب آخر، قدمت الشركة مبادرة «تغطية تكافل الأفراد» لحملة الصكوك، التي ترتكز على أحكام الشريعة الإسلامية، لتشمل العملاء الحاليين والجدد ممن تراوح أعمارهم بين 12 شهراً و70 سنة. وسيحصل أكثر من نصف مليون شخص من حاملي الصكوك الوطنية على «تغطية تكافل الأفراد» من دون أي رسوم إضافية، بحد أقصى يصل إلى 125 ألف درهم. وتعتمد هذه التغطية على التأمين الإسلامي «تكافل».

طباعة