«الخليج الأول» يبدأ أعماله في قطر

"الخليج الأول" ثاني أكبر بنك من حيث حقوق المساهمين في الإمارات. تصوير: غريك سكار

حصل بنك الخليج الأول على موافقة هيئة تنظيم مركز قطر للمال للبدء في مزاولة أعماله. ويعتبر فرع بنك الخليج الأول في مركز قطر للمال إضافة جديدة للإستراتيجية التي يتبعها البنك للتوسع عالمياً وتنويع مصادر الدخل. وقال الرئيس التنفيذي لبنك الخليج الأول، أندريه الصايغ «دخل الفرد في قطر يعتبر الأعلى عالمياً، وتتمتع قطر بناتج قومي إجمالي يعتبر من الأكثر نموا في العالم حيث يصل إلى 13.3٪، ويقدر الناتج القومي الإجمالي للدولة في 2008 بأكثر من 80 مليار دولار أميركي».

وقال «إن للدولة خطة طموحة للتحول إلى واحدة من المراكز المالية العالمية ومقر للعديد من الأعمال، وتوافر الكثير من الفرص، ويعتبر مركز قطر للمال ركنا أساسيا في هذه الخطة بفضل البنية التحتية القانونية وبنية الأعمال المتميزة، إننا على ثقة بقوة وسرعة نمو الاقتصاد القطري».

وسيقدم بنك الخليج الأول من خلال وجوده في قطر مجموعة من المنتجات والخدمات الاستشارية للمؤسسات وأصحاب الثروات الذين سيستفيدون من الفرص المتاحة في قطر. وتأسس بنك الخليج الأول في أبوظبي عام 1979 وتزيد حقوق المساهمين فيه على 16 مليار درهم، ما يجعل منه ثاني أكبر بنك من حيث حقوق المساهمين، ورابع أكبر بنك من حيث الأصول في الإمارات.

طباعة