EMTC

«دانة غاز» تعلن اكتشاف بئر جديدة في مصر

أعلنت شركة «دانة غاز» عن تحقيق اكتشاف حيوي جديد للغاز والمكثفات من بئر «سلمى1» في قطاع دلتا النيل.

وتقع بئر «سلمى 1»، وهي ثاني الآبار التي تقوم الشركة بحفرها في قطاع غرب القنطرة بدلتا النيل، على بعد نحو 15 كيلومترا من منشآت معالجة الغاز التي تمتلكها «دانة غاز» في جنوب المنزلة.

وكانت الشركة قد باشرت أعمال الحفر في البئر في الأول من ديسمبر 2008، ووصلت إلى عمق إجمالي قدره 2231 مترا، وشرعت في أول فحوصات إنتاج للبئر مع نهاية ديسمبر 2008، حيث تم النفاذ إلى عمق 25 مترا من السّمك الصافي في مكامن الصخور الرملية، ذات النوعية الجيدة، في طبقة «أبو ماضي»، ومخزون إضافي تم تقديره بما يزيد على 150 مليار قدم مكعبة من الغاز، كما تم التوصل إلى أربعة أمتار إضافية من السّمك الغازي في مكامن الصخور الرملية ضمن طبقة «كفر الشيخ» الأقل عمقاً.

وقال المدير التنفيذي لعمليات الاستكشاف والإنتاج في «دانة غاز»، أحمد العربيد: «يتوقع أن تتضاعف احتياطيات الشركة في مصر، الأمر الذي سيسهم في بناء قواعد متينة تعزز في تحقيق المزيد من النمو». وقال المدير الإقليمي لـ«دانة غاز» في مصر، هاني الشرقاوي: «أثبتت فحوصات الإنتاج الأولي التي أجرتها الشركة حتى الآن قدرة إنتاج تزيد على 17 مليون قدم مكعبة من الغاز يوميا، أي بنحو 415 برميلا من المكثفات يومياً، بواقع 3280 برميلا من النفط المكافئ. وسيتم إجراء الفحوصات الثانية على منطقة أقل عمقاً في مكمن «طبقة أبو ماضي» بعد اكتمال فحوصات الإنتاج الأولى، كما نقوم أيضا بإعداد خطة تطويرية لبئر «سلمى1»، وللعديد من آبار التقييم والتطوير».

وأضاف: «يتم حاليا إجراء برنامج فحوصات لجميع المناطق الكامنة والمحتوية على الهايدروكربون التابعة لهذا الاكتشاف، وتحديد الكمية الإجمالية للاحتياطي الجديد في المنطقة، حيث يُقدر حجمه حالياً بما يزيد على 200 مليار قدم مكعبة من الغاز».

وكانت نسبة الإنتاج اليومية من عمليات «دانة غاز» في مصر قد وصلت إلى نحو 31640 برميلا من النفط المكافئ يومياً، مع نهاية 2008، بمعدل سنوي قدره 28900 من النفط المكافئ.  

طباعة