مبيعات «رينو» تنخفض 4.2%

»رينو« حافظت على حصتها من سوق السيارات العالمية. إنترنت

أعلنت شركة «رينو الفرنسية للسيارات» أمس، انخفاض مبيعاتها في العام الماضي بنسبة 4.2% في السوق العالمية التي انخفضت بنسبة 4.8% تحت وطأة الأزمة المالية والاقتصادية العالمية. وتراجعت مبيعات الشركة من السيارات التي تحمل علامة «رينو» التجارية 5.4%، بينما ارتفعت مبيعات السيارات التي تحمل علامة داتشيا 11.7%.

وقالت المجموعة «إن حصتها من سوق السيارات العالمية بلغت 3.6% من دون تغيير عنها في عام 2007».

وقالت «رينو» في بيان «إن خفض مخزون الإنتاج مازال يمثل أولوية لها خلال 2009». وفي وقت سابق من الأسبوع الجاري، قال المدير التنفيذي للمجموعة، باتريك بيلاتا «إن المجموعة حققت هدفها بخفض حجم المخزون من السيارات غير المبيعة إلى مستواه في نهاية 2007، وذلك بحلول نهاية ديسمبر الماضي».

واضطرت «رينو» ـ شأنها شأن شركات السيارات الأخرى ـ إلى الاستغناء عن عمال واللجوء إلى الإغلاق المؤقت لمصانع لمواجهة انخفاض مبيعات السيارات العالمية. وقالت الشركة «إنه من المتوقع أن تستمر الأزمة المالية والاقتصادية العالمية «التي لم يسبق لها مثيل» في عام 2009».

لكنها أشارت إلى ثلاثة عوامل لزيادة نصيبها من السوق هي «استمرار تجديد الطرازات المطروحة، وسلسلة طراز ايكو الذي يعالج المخاوف البيئية، وتدابير ضريبية جديدة».

طباعة