الدولار يصعد لأعلى مستوى في أسبوع مقابل الين ويتراجع أمام الإسترليني

لامس الدولار أعلى مستوى في أسبوع مقابل الين الياباني اليوم الأربعاء مدعوما بقفزة في عوائد سندات الخزانة، وتوقعات المستثمرين بانتعاش النمو في الصين مع تخفيف قيود كوفيد-19.
وفي غضون ذلك، اتجه الجنيه الإسترليني صوب تحقيق أعلى مكسب له في يوم واحد مقابل الدولار خلال أسبوعين مع إعادة فتح الأسواق البريطانية بعد عطلة طويلة.
وتعرضت السندات، التي لم يتم تداولها منذ يوم الجمعة، لضغوط بالتزامن مع عمليات بيع للسندات الحكومية العالمية في اليوم السابق، مما أدى إلى ارتفاع العوائد ودعم الإسترليني.
وارتفع الدولار 0.67 بالمئة مقابل الين إلى 134.40 في التعاملات الآسيوية، وهو أعلى مستوى منذ 20 ديسمبر كانون الأول عندما عدل بنك اليابان بشكل مفاجئ سياسة "التحكم في منحنى العائد" المتعلقة بالسندات الحكومية لأجل 10 سنوات.
وارتفع الدولار في أحدث التعاملات 0.21 بالمئة مقابل الين الياباني إلى 133.785 ين.
كما صعد الجنيه الإسترليني بما يصل إلى 0.63 بالمئة مقابل الدولار إلى 1.211 دولار، متجها صوب أكبر ارتفاع له في يوم واحد منذ أسبوعين.
وتراجع مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل ستة عملات رئيسية منافسة، 0.211 بالمئة إلى 103.980. وكان المؤشر قد وصل إلى أدنى مستوى له في ستة أشهر عند 103.44 قبل أسبوعين، عندما قام مجلس الاحتياطي الاتحادي بإبطاء وتيرة رفع أسعار الفائدة.
ومع ذلك، أكد مسؤولو الاحتياطي الاتحادي، بمن فيهم رئيسه جيروم باول، منذ ذلك الحين أن أمد التشديد النقدي سيطول مع معدل نهائي أعلى للفائدة، مما يغذي المخاوف من حدوث ركود في الولايات المتحدة.
وارتفع اليورو 0.16 بالمئة إلى 1.06580 دولار، مع تداوله قرب أعلى مستوياته في ستة أشهر خلال الأسبوعين الماضيين بعد أن قالت رئيسة البنك المركزي الأوروبي كريستين لاجارد إن رفع أسعار الفائدة يجب أن يستمر.
وصعد الدولار الأسترالي واحدا بالمئة إلى 0.680 دولار، بينما ارتفع الدولار النيوزيلندي 1.07 بالمئة إلى 0.634 دولار.

طباعة