تحالف "أوبك بلس" يقر زيادة إنتاج النفط بمقدار 648 ألف برميل يوميا

قرر تحالف " أوبك بلس" أوبك والدول المنتجة للنفط غير الأعضاء في المنظمة - زيادة إنتاج النفط الخام لشهري يوليو وأغسطس المقبلين بمقدار 648 ألف برميل يوميا ، و ذلك خلال الاجتماع الوزاري التاسع والعشرين لـ"أوبك" و المنتجين المستقلين الذي عقد اليوم عبر تقنيات الاتصال المرئي.
وأوضحت "أوبك" في بيان صدر عنها اليوم أنه من المتوقع أن يزداد استهلاك المصافي العالمية بعد الصيانة الموسمية فيما وسلط الاجتماع الضوء على أهمية وجود أسواق مستقرة ومتوازنة للنفط الخام والمنتجات المكررة.
وأشارت المنظمة إلى قرار الاجتماع الوزاري العاشر لأوبك وغير الأعضاء في منظمة أوبك في 12 أبريل 2020 والذي تمت الموافقة عليه في الاجتماعات اللاحقة بما في ذلك الاجتماع الوزاري التاسع عشر لأوبك وغير الأعضاء في منظمة أوبك في 18 يوليو 2021.
ووافقت " أوبك" على خطة تعديل الإنتاج وآلية تعديل الإنتاج الشهرية التي تمت الموافقة عليها في الاجتماع الوزاري التاسع عشر لمنظمة أوبك وخارجها وقرار تعديل الإنتاج الشهري الإجمالي بالزيادة بمقدار 432 ألف برميل في اليوم لشهر يوليو 2022.
وعدلت "أوبك" الإنتاج الإجمالي المخطط لشهر سبتمبر وإعادة توزيع زيادة الإنتاج بمقدار 432 ألف برميل في اليوم بالتساوي على مدى شهري يوليو وأغسطس 2022. لذلك سيتم تعديل إنتاج يوليو بالزيادة بمقدار 648 ألف برميل في اليوم .
كما أقرت "أوبك" تمديد فترة التعويض حتى نهاية ديسمبر 2022 على النحو المطلوب من قبل بعض الدول ذات الأداء الضعيف والمطالبة بأن تقدم الدول ضعيفة الأداء خططها بحلول 17 يونيو 2022. يجب تقديم خطط التعويض وفقًا لبيان الاجتماع الوزاري الخامس عشر لمنظمة أوبك وغير الأعضاء.
وأكدت "أوبك" على الأهمية الحاسمة للالتزام بالمطابقة الكاملة وآلية التعويض.. فيما وقررت عقد الاجتماع الوزاري الثلاثين لمنظمة أوبك وخارجها في 30 يونيو 2022.

 

طباعة