بريطانيا تلغي الرسوم الجمركية على المنتجات الأوكرانية

أعلنت بريطانيا، أمس، إلغاء كل الرسوم الجمركية على المنتجات الأوكرانية ومنع تصدير بعض التكنولوجيات الحساسة إلى روسيا، بهدف مساعدة أوكرانيا في مواجهة الغزو الروسي، وفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية.

وقالت الحكومة البريطانية في بيان، إن «الرسوم الجمركية على كل السلع المستوردة من أوكرانيا باتت الآن معدومة وسيلغى نظام الحصص كلياً».

يأتي هذا التدبير استجابة لطلب مباشر من جانب الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، وفق البيان. ويعني التدبير خصوصاً الشعير والعسل والدواجن والطماطم المعلبة التي تصدّرها أوكرانيا إلى المملكة المتحدة.
وصرّحت وزيرة التجارة الدولية آن - ماري تريفيليان وفق ما جاء في البيان، بأن «المملكة المتحدة ستواصل القيام بكل ما بوسعها لدعم نضال أوكرانيا ضد الغزو الوحشي وغير المبرر (الذي أطلقه الرئيس الروسي فلاديمير) بوتين وللمساهمة في ضمان الأمن والازدهار لأوكرانيا وشعبها على المدى الطويل».

ومنعت بريطانيا أيضاً صادرات بعض المنتجات والتكنولوجيات إلى روسيا، خصوصاً تلك التي «يمكن أن تستخدمها لقمع شعب أوكرانيا الباسل»، مثل معدّات رصد الاتصالات ومراقبتها.

وأضاف البيان البريطاني أن «ذلك سيسمح بسدّ كل الثغرات الموجودة بهدف ضمان ألا تشتري روسيا هذه المنتجات من المملكة المتحدة».

ووسّعت الحكومة البريطانية الأسبوع الماضي، لائحة عقوباتها الاقتصادية، عبر منع استيراد الفضة والمنتجات الخشبية والكافيار وزيادة الرسوم الجمركية بنسبة 35 في المائة على بعض المنتجات المستوردة من روسيا وحليفتها بيلاروسيا، خصوصاً الألماس والمطاط.

وتؤكد لندن أنها فرضت منذ بدء الحرب على أوكرانيا، عقوبات على أكثر من 1400 شخص وشركة على صلة بنظام بوتين.

طباعة