البنوك المصرية ترفع الحد الأقصى للسحب والإيداع النقدي

أصدر البنك المركزي، اليوم كتابًا دوريًا جديدًا حول الحدود القصوى للسحب والإيداع من ماكينات الصراف الآلي.

وقرر البنك، بحسب ما نشرته جريدة "الأهرام" تعديل الحد الأقصى اليومي لعمليات السحب والإيداع النقدي للأفراد لتصبح 50 ألف جنيه من فروع البنوك، و20 ألف جنيه من ماكينات الصراف الآلي.

وأكد البنك على ضرورة اتخاذ ما يلزم لضمان الكفاءة التشغيلية لمنظومة ماكينات الصراف الآلي وتغذية الماكينات بصفة مستمرة، بالإضافة إلى استمرار ما يقوم به البنك من تطهير وتعقيم لجميع الماكينات بشكل دوري.

وشدد على أن القرار هدفه التيسير على المواطنين لمقابلة احتياجاتهم لتغطية نفقات شهر رمضان المعظم.

وقال الخبير المصرفي أحمد قورة، رئيس مجلس ادارة البنك الوطني المصري السابق، إن "المركزي" يسعى لتخفيف معدلات تردد الأشخاص على البنوك، وتقليل الزحام داخلها خاصة مع تغيير مواعد عملها كالمعتاد في شهر رمضان.

لكن الخبير المصرفي طالب بإلغاء الحدود القصوي على الإيداع تمامًا باعتباره يعرض بعض الأشخاص لمخاطر التحرك المستمر بأموالهم، وكذا مشكلات الاحتفاظ بها بصورة آمنة في المنازل.

 

طباعة