الذهب يتجه إلى تسجيل أفضل أداء شهري في 3 سنوات

ارتفعت أسعار الذهب، أمس، متجهة صوب تسجيل أفضل أداء شهري في ثلاث سنوات، في الوقت الذي تلوح فيه الضبابية بشأن ما إذا كانت محادثات تجارية مرتقبة بين الصين والولايات المتحدة، ستتمخض عن إحراز أي تقدم في إنهاء النزاع التجاري المستمر بين البلدين منذ عام.

وارتفع الذهب في المعاملات الفورية 0.3% إلى 1413.8 دولاراً للأوقية (الأونصة). وصعد الذهب نحو 8.4% منذ بداية الشهر الجاري، واتجه صوب تحقيق أكبر مكسب شهري بالنسبة المئوية منذ يونيو 2016.

ومع ارتفاع الذهب قرابة 1.2%، منذ بداية الأسبوع الجاري، فإنه يتجه أيضاً صوب تسجيل سادس صعود أسبوعي على الترتيب.

وارتفع الذهب في العقود الأميركية الآجلة 0.3% إلى 1416.6 دولاراً للأوقية.

واجتمع زعماء دول مجموعة العشرين، أمس، وتستمر اليوم في أوساكا باليابان، لكن الاجتماع الأكثر ترقباً هو الذي يُعقد بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب، ونظيره الصيني شي جين بينغ، والمقرر اليوم.

وذكرت صحيفة «وول ستريت جورنال»، أول من أمس، أن شي جين بينغ، يعتزم عرض مجموعة بنود على ترامب، يتعين على الولايات المتحدة تلبيتها قبل أن تكون بكين مستعدة لتسوية نزاعهما التجاري.

وقال المحلل لدى «إيه.إن.زد»، دانييل هاينز: «التوترات الجارية بشأن المحادثات التجارية بين الولايات المتحدة والصين، ساعدت الذهب مع بعض عمليات الشراء في (أصول) الملاذ الآمن قبل اجتماع مجموعة العشرين اليوم».

وأضاف أن «ظهور قائمة مطالب من الصين يذكر السوق، فحسب، بأن استئناف المحادثات التجارية مجدداً سيكون عملية صعبة».

وأثرت توترات التجارة سلباً أيضاً في أسواق الأسهم أمس، ما عزز الإقبال على المعدن النفيس الذي يعتبر ملاذاً آمناً. كما تلقى المعدن الأصفر الدعم من تراجع الدولار. وانخفض مؤشر الدولار قليلاً، بعد أن لامس أعلى مستوى في أسبوع بالجلسة السابقة.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، تراجعت الفضة 0.1% إلى 15.24 دولاراً للأوقية. واتجهت الفضة صوب تحقيق أول مكسب شهري في خمسة أشهر، وهي بصدد تسجيل أفضل أداء شهري منذ بداية العام الجاري.

ونزل البلاديوم 0.8% إلى 1537.82 دولاراً للأوقية. لكن المعدن المستخدم في التحفيز بقطاع السيارات ارتفع ما يزيد على 16%، منذ بداية الشهر الجاري، محققاً أكبر ارتفاع شهري بالنسبة المئوية منذ نوفمبر 2016. وربح البلاتين 0.4% إلى 814.56 دولاراً.

طباعة