«يستاهلون» تستهدف توزيع 330 ألف وجبة إفطار على العمال

«المبادرة» حققت تطوّراً كبيراً على مستوى التنظيم وعدد المستفيدين. من المصدر

كشفت هيئة تنمية المجتمع في دبي أن مبادرة «يستاهلون»، التي تخصصها الهيئة لإكرام العمال في دبي خلال شهر رمضان المبارك، ستوفر خلال الشهر الفضيل هذا العام أكثر من 330 ألف وجبة إفطار للعمال، يتم توزيعها في مجموعة من سكن العمال وعدد من المساجد، في منطقة ديرة ومنطقة القوز ومنطقة جبل علي، مناطق أخرى في الإمارة، بتنظيم ومشاركة من ست منشآت أهلية مرخصة لدى الهيئة.

وتوقعت الهيئة أن تستقطب مبادرة «يستاهلون» هذا العام مشاركة كبيرة من المتطوعين من شباب الجاليات والعاملين في المنشآت الأهلية، بعد أن حققت المبادرة على مر الأعوام السابقة تطوراً كبيراً عل مستوى التنظيم وعدد المستفيدين.

وقال المدير التنفيذي لقطاع التراخيص والرقابة في الهيئة، الدكتور عمر المثنى، إن شهر رمضان يعد مهرجاناً سنوياً لإسعاد العمال في دبي، لافتاً إلى أن المبادرة لا تقتصر على توزيع وجبات الإفطار، بل إن الأجواء الرمضانية المحيطة بها والتجمعات الإيجابية والأنشطة المتنوعة المرافقة، تجعل رمضان من أفضل أيام السنة، وتتيح لشريحة العمال الشعور بأجواء الرحمة والمحبة والتسامح.

وقال: «أكدت 19 منشأة أهلية، حتى الآن، فعالياتها الرمضانية تحت مظلة المبادرة، حيث ستستمر بعض هذه الفعاليات طوال أيام الشهر الفضيل، وتقام أخرى في أسابيع وأيام محددة بحيث يمكنها الوصول إلى عدد أكبر من العمال، ويسعدنا الإقبال المتزايد من المنشآت الأهلية لتحسين حياة شريحة العمال، الأمر الذي يدل على فهم معمق من هذه المنشآت لطبيعة العمل المجتمعي، وللدور الجوهري الذي يمكن للقطاع غير الربحي لعبه لتحسين مستوى التلاحم الاجتماعي».

طباعة