الإمارات اليوم

تعرف إلى "لكزس إل إس" المستقبلية

:
  • جوني جبور - دبي

تعمل "لكزس" منذ فترة طويلة على تطوير الأنظمة التكنولوجية لمركباتها بصورة عامة ومفهوم القيادة الذاتية على وجه التحديد، لتكشف الصانعة اليابانية الفاخرة على هامش مشاركتها الحالية ضمن فعاليات معرض طوكيو الدولي للسيارات عن مفهوم "إل إس بلاس" الذي يمثل طرازاً اختبارياً يكشف عن الهوية المستقبلية لطراز "إل إس" الحالي، بجانب اللمسات والتقنيات التي ستحملها طرز العلامة اليابانية خلال الفترة المقبلة.

واعتمدت "لكزس" في طرازها الاختباري "إل إس بلاس" على تصميم نظام قيادة خاص يحمل اسم "تيمايت هوايوي" الذي من المتوقع إدخاله على طرز العلامة اليابانية الفاخرة بحلول عام 2020، ويعد من أنظمة القيادة المتطورة والمساعدة، التي تتيح للسيارة الدخول إلى الطرق السريعة والسير عليها والحفاظ على مسافة أمنة من المركبات في المقدمة، بجانب إتمام عمليات الركن، بصورة تلقائية.

وعلى الرغم من احتفاظ الطراز الاختباري بالبصمة الوراثية الحديثة لعلامة "لكزس"، إلا ن الشبك الأمامي في "إل إس بلاس" جاء أكثر اتساعاً وأكبر حجماً من تلك الموجودة حاليا في طرز "إل إس"، إذ اتخذت الخطوط التصميمية منحاً جديداً من الناحية الوظيفية لدمجها بين نظام التبريد ومأخذ الهواء الواسعة، وصولاً لاعتماد مصابيح أمامية وخلفية تعول على مفهوم إضاءة الليزر، كما تم استبدال المرايا الجانبية بكاميرات صغيرة.

مواد ذات علاقة