الإمارات اليوم

يرصد ويتتبّع بشكل مركزي أي تغيير في الملفات عبر أنظمة تكنولوجيا المعلومات العالمية

«كوالِس» تطرح تطبيقاً جديداً لمراقبة الملفات على السحابة

:
  • دبي ـــ الإمارات اليوم

أعلنت شركة «كوالس»، المتخصصة في مجال تقديم خدمات أمن المعلومات السحابية وضوابط السياسات الأمنية، أمس، عن طرح تطبيقها الجديد لمراقبة الملفات على السحابة، مشيرة إلى أن التطبيق إضافة جديدة لمنصة سحابة «كوالِس» تسهم في خفض كلفة وتعقيدات عملية اكتشاف التغييرات المتعلقة بالسياسات والامتثال في بيئات تكنولوجيا المعلومات المنتشرة، وتطبيق الامتثال للّوائح التنظيمية المتزايدة.

ازدياد اللوائح التنظيمية والمخاوف الأمنية يجبر الشركات على البحث عن حلول مراقبة للملفات تطبّق على نطاق عالمي. روب أيوب

وذكرت الشركة، في بيان، أن التطبيق الجديد يرصد ويتتبع بشكل مركزي أي حوادث تغيير في الملفات عبر أنظمة تكنولوجيا المعلومات العالمية ومجموعة متنوعة من أنظمة التشغيل في الشركات، وذلك بهدف تزويد المتعاملين بطريقة بسيطة للحصول على رؤية مركزية قائمة على السحابة للأنشطة الناتجة عن سد الثغرات الأمنية والمهام الإدارية وتغيير استثناءات التحكم أو الانتهاكات أو أي نشاط مشبوه، ثم الإبلاغ عن هذا النشاط في النظام كجزء من وظائف الامتثال.

وقال رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لـ«كوالِس»، فيليب كورتوت، إن «أدوات مراقبة نزاهة الملفات الحالية أخفقت في مساعدة الشركات الكبيرة التي تسعى إلى التوسع في بيئات تكنولوجيا المعلومات العالمية، في حين تعاني الشركات الأصغر حجماً في تطبيق هذه الضوابط الأمنية الحساسة، ومعالجة متطلبات الامتثال بأسعار مقبولة يمكن أن تتحملها».

وأضاف كورتوت أنه «من خلال الاعتماد على تقنية معامل (كوالس) السحابي، سيخفف تطبيق مراقبة الملفات على السحابة بشكل كبير من الجهود والتكاليف اللازمة لمراقبة أمن تكنولوجيا المعلومات والامتثال على نطاق عالمي، وتعزيز الثقة بأنظمة تكنولوجيا المعلومات».

وأفاد بأن «الكشف عن أي تغيير في الزمن الفعليّ، يعد مسألة شديدة الأهمية لتحقيق قاعدة صلبة من نزاهة العمليات عبر البيئات السحابية المتنوعة وبيئات تكنولوجيا المعلومات الداخلية التي تحتوي على أصول سريعة التغير دون وضع ضغوط لا مبرر لها على الأنظمة والميزانيات»، مضيفاً أن «هذه المهمة مطلوبة بشكل متزايد من اللوائح التنظيمية، كما في معيار أمن بيانات صناعة بطاقات الدفع، على سبيل المثال، باعتبارها رقابة إلزامية لعملية إدارة الثغرات الأمنية».

وأشار كورتوت إلى أنه «لكون تطبيق (كوالِس) لمراقبة الملفات خدمة قائمة على السحابة، فإنه يمكّن فرق العمل من التخلص من تكاليف تنفيذ وصيانة الحلول بغية الامتثال على المستوى العالمي، مع إنفاذ سياسة مراقبة التغيير ومتطلبات رصد التغيير».

من جهته، قال مدير الأبحاث في برنامج منتجات الأمن لدى شركة «آي دي سي» للأبحاث، روب أيوب، إن «ازدياد اللوائح التنظيمية والمخاوف الأمنية يجبر الشركات على البحث عن حلول مراقبة للملفات يتم تطبيقها على نطاق عالمي أوسع وأشمل»، لافتاً إلى أنه «من خلال الاعتماد على تطبيق رصد الملفات عبر منصة أمن وامتثال قائمة على السحابة، ستتمكن هذه الشركات وبسهولة تامة من توسيع نطاق هذه الجهود، والاستفادة من حل أمني موحد ومتكامل لتحقيق الامتثال على نطاق عالمي، في الوقت الذي تحد فيه من التكاليف المرتفعة للمنتجات متعددة النقاط».

مواد ذات علاقة