الإمارات اليوم

«فيس بوك» يتخذ خطوات جديدة لمنع المحتوى المزعج

:
  • وكالات - الإمارات اليوم

أعلن موقع «فيس بوك» للتواصل الاجتماعي، أن المواقع الإلكترونية التي تحتوي على إعلانات «مزعجة أو صادمة أو خبيثة» ستظهر بنسبة أقل على صفحة الرسائل الإخبارية للمستخدمين.

وتقوم شبكة التواصل الاجتماعي بتطوير طريقة اختيار المنشورات التي تظهر في الرسائل الإخبارية للمستخدمين، بحيث تكشف بشكل أفضل عن صفحات الإنترنت ذات «المضمون الرديء».

ووفقاً للتطوير المستهدف، فإنه سيتم البحث عن التدوينات الأكثر تضمناً للمعلومات.

وأفاد «فيس بوك»، وفقاً لموقع شبكة أخبار «بي بي سي»، بأن ذلك التطوير يستهدف المواقع الإلكترونية التي تحتوي «مضامين قليلة القيمة» ويتم إنشاؤها فقط بهدف التربح من استثارة انتباه المستخدمين.

بدورهم، أعرب مستخدمون لموقع «فيس بوك» عن «خيبة أملهم»، عندما يضغطون على روابط إلكترونية تبدو كأنها تشير إلى موقع إخباري، لكن بدلاً من ذلك تقودهم إلى صفحات تتضمن إعلانات بالأساس، وذلك حسب ما قال الموقع.

ويقول «فيس بوك» إن تحليل مئات الآلاف من صفحات الإنترنت، ساعد في التعرف إلى المحتوى غير المرغوب فيه.

وأشار إلى أن الطريقة الجديدة لترشيح المحتوى المعروض، سيتم اعتمادها في العديد من المناطق حول العالم، خلال الأشهر القليلة المقبلة.

يشار إلى أن محكمة في النمسا ألزمت أخيراً «فيس بوك» بحذف محتوى يحض على الكراهية.

ورفع الدعوى القضائية حزب الخضر النمساوي بعد استهداف رئيسة الحزب من قبل حساب مزيف.

وتضمن نص الحكم إلزاماً لـ«فيس بوك» بحذف المحتوى الذي يروج للكراهية في مختلف أنحاء العالم، وليس النمسا وحدها.

وقضت محكمة الاستئناف في فيينا بحذف المحتوى المنشور الذي تضمن هجوماً على زعيمة حزب الخضر النمساوي، إيفا غلاوشنغ، وأي محتوى آخر قد يأتي على شاكلته.

وقالت المحكمة إن حجب هذه الرسائل عن المستخدمين في النمسا فقط مع عدم حذفها في مختلف أنحاء العالم غير كافٍ.

 

مواد ذات علاقة