عدد المشاركين:0

المدربون الجدد يغزون مدرجات الجولة 18

الزعيم ينتظر موعد الزفة.. وعجمـان بطل اللعب النظيف

التاريخ::
المصدر: خالد صديق - دبي
  • آسامواه جيان يحتفل بتسجيله هدف السبق في مرمى الوصل. تصوير: أسامة أبوغانم

حملت الجولة 18 من دوري المحترفين لكرة القدم العديد من المشاهد البارزة، إذ اقترب العين من الفوز بدرع الدوري، وبات الشارقة ودبي على بعد خطوات قليلة من الهبوط إلى مصاف أندية الهواة، وأثبت عجمان أنه يلعب كرة قدم نظيفة ولا يجامل أحداً على حساب تاريخه، بعدما تردد بين الجماهير أنه سيفوّت مباراته مع الإمارات، وصعد الجزيرة الى المركز الثاني والنصر الى الثالث، وتراجع الشباب الى الرابع، وقدم الوصل والعين أقوى مباريات الموسم وسط حضور جماهيري غفير.

وشهدت مباريات الجولة تعادل بني ياس مع النصر 2/،2 وفوز الاهلي على دبي 5/،2 والجزيرة على الشباب 2/صفر، الوحدة على الشارقة 2/،1 وعجمان على الامارات 3/،1 وتعادل الوصل مع العين 2/.2

وسجلت الملاعب الستة حضوراً جماهيرياً كبيراً، إذ بلغ 18 ألفاً و347 متفرجاً، مقابل 16 ألفاً و973متفرجاً في الجولة الماضية، و11 ألفاً 982 متفرجاً في الجولة ،16 ما يعني أن الحضور الجماهيري في تصاعد مستمر، وأن المشجعين يحرصون على مؤازرة فرقهم مع اقترب المسابقة من الانتهاء.

وكانت مباراة الوصل والعين قد شهدت أكبر حضور جماهيري في ملعب الوصل بزعبيل بلغ 10 آلاف و492 متفرجاً، وكان أقل عدد من الجماهير في مباراة بني ياس والنصر، إذ بلغ 767 متفرجاً فقط.

وشهدت مباريات هذه الجولة 24 هدفاً، وهو العدد نفسه من الأهداف التي شهدتها الجولة الماضية، وهي نسبة جيدة من الأهداف، إذ إن معدل كل مباراة بلغ أربعة أهداف.

العين يرى بوضوح

نبض المدرجات

جمهور الوصل يشعل مدرجات زعبيل

خرجت مباراة الوصل والعين التي انتهت بالتعادل 2/2 قوية ومثيرة من الفريقين، بعد أن قدم الفريقان عرضاً قوياً نال اعجاب كل من تابع المباراة، وشكل أنصار الوصل والعين لوحة فنية جميلة في ملعبأ زعبيل أمام نحو 10 آلاف و500 متفرج. ولم تتوقف الجماهير عن الغناء والهتاف طوال المباراة، الأمر الذي أسهم في خروج المواجهة قوية ومثيرة. وعقب المباراة اشاد المدربان الأرجنتيني دييغو مارادونا والروماني أولاريو كوزمين بالحضور الجماهيري، وأكدا أن هذه المباراة كانت من أقوى وأفضل مباريات دوري المحترفين، بفضل الحضور الجماهيري المتميز.


أنصار الجزيرة يتفاعلون مع دياكيه وأوليفيرا

تفاعل جمهور الجزيرة خلال الشوط الثاني من مباراة الشباب في الجولة 18 لدوري المحترفين مع الأداء الراقي الذي قدمه قائد الفريق إبراهيم دياكيه والمحترف البرازيلي ريكاردو أوليفيرا، اللذان قلبا الأوضاع رأساً على عقب، ورجحا كفة فريقهما في الفوز المستحق بهدفين نظيفين، بعد أن كان الشباب هو الطرف الأفضل في الشوط الأول. وبعد المباراة التف الجمهور الجزراوي حول اللاعبين دياكيه وأوليفيرا وطالبهما باستمرار التألق في مباراة الاستقلال الإيراني في دوري أبطال آسيا، واجتياز هذه العقبة من أجل التأهل للدور الثاني، وأيضاً في المباراة النهائية لبطولة كأس رئيس الدولة أمام بني ياس، من أجل الحفاظ على اللقب للعام الثاني على التوالي.


محبو الشارقة «محبطون»

بدأت حالة من الإحباط تسود أوساط جماهير فريق كرة القدم في نادي الشارقة، في اعقاب الخسارة الأخيرة التي تعرض لها الفريق أمام الوحدة في وسط مشجعيه، حيث عمق ذلك من جراحات الفريق الذي بات قريباً من الهبوط الى دوري الهواة، في اعقاب جلوسه في ذيل ترتيب فرق دوري المحترفين.


لمشاهدة حكام وصدارة الهدافين وجدول الترتيب بعد الجولة 18 يرجى الضغط على هذا الرابط.

بات فريق العين على بعد خطوة واحدة من الفوز بدرع الدوري، بعد أن انتزع نقطة ثمينة من الوصل في المباراة التي انتهت بالتعادل 2/،2 ورفع الزعيم رصيده الى النقطة 43 بفارق ثماني نقاط عن الجزيرة صاحب المركز الثاني، والذي بدوره فاز على الشباب بهدفين دون رد.

وستكون الجولة المقبلة حاسمة بالنسبة لفريق العين، إذ سيلتقي فيها مع فريق الجزيرة، وستقام المباراة على ملعب العين، وفي حال فوز الزعيم بهذه المواجهة فإنه سيحسم درع الدوري بشكل نهائي، حيث سيكون الفارق بينه وبين أقرب منافسيه 10 نقاط قبل انتهاء الدوري بثلاث جولات.

ولعبت الأندية الأخرى لمصلحة العين، إذ خسر الشباب وفقد المركز الثاني، وتراجع الى المركز الرابع، وتعادل النصر مع بني ياس، وفقد الوصل نقطتين واستمر في المركز السادس برصيد 25 نقطة، وقدم الفريقان عرضاً قوياً ومتميزاً، وحضر المباراة اكثر من 10 آلاف متفرج، وكانت قمة مباريات الجولة 18 وواحدة من أفضل مباريات الدوري منذ انطلاقه.

ورسمت جماهير الوصل والعين لوحة جميلة لم تظهر في الكثير من المباريات التي تقام في المسابقات المحلية، واكدت جماهير الفريقين انها تعشق فرقها بجنوب.

وكان من بين الظواهر الايجابية للجولة 18 الحضور والتشجيع الراقي لجماهير الوصل والعين، إذ خلت المباراة من اي هتافات خارجة، واقيمت في اجواء ايجابية، واستمتع الحضور الجماهيري بالفعاليات التي اقيمت على هامش المباراة التي اختيرت من قبل لجنة دوري المحترفين مباراة الأسبوع الـ،18 ووجد في المباراة كل الفئات العمرية والجنسية من رجال ونساء واطفال وكبار ومشجعين من مختلف الجاليات العربية والأجنبية الموجودة في الإمارات.

مواجهات آسيوية

وفي الجولة 18 التقت الفرق الاماراتية الاربعة التي تشارك في دوري ابطال آسيا مع بعضها بعضاً، إذ تواجه الجزيرة مع الشباب وتغلب عليه بهدفين نظيفين، والتقى بني ياس مع النصر وانتهت المباراة بالتعادل 2/.2

وخرجت المواجهتان قويتين، الأمر الذي يصب في مصلحة الفرق الإماراتية التي تستعد لخوض غمار مباريات الجولة الرابعة من دوري ابطال آسيا.

وتقدم الفرق الاماراتية الاربعة المشاركة في دوري ابطال آسيا عروضا قوية ونتائج ايجابية في دوري ابطال آسيا، وتمتلك حظوظاً قوية للتأهل الى الدور الثاني.

مدربون على المدرجات

شهدت مباريات الجولة 18 حضوراً أكثر من مدرب أجنبي للملاعب التي استضافت مباريات هذه الجولة، وسط تكهنات بأن هؤلاء المدربين يبحثون عن فرصة عمل مع الأندية الاماراتية خلال الموسم المقبل.

ويوجد في المدرجات كل من الفرنسي برونو ميتسو المدير الفني السابق للمنتخب الوطني وفريق العين، والبرتغالي إيماويل كاجودا المدير الفني السابق لفريق الشارقة، والالماني بونفرير المدير الفني السابق لفريق الوحدة، وأسهم وجود هؤلاء المدربين على المدرجات في زيادة الضغوط على المدربين الحاليين، وبات الجميع منشغلاً بمستقبله وإمكانية استمراره مع فريقه للموسم المقبل.

ومع اقتراب دوري المحترفين من الانتهاء زادت حدة الشائعات التي تشير الى اقتراب بعض المدربين، وكذلك بعض اللاعبين، من الانتقال الى اندية أخرى، وهو السيناريو نفسه الذي يتكرر في نهاية كل موسم.

عجمان واللعب النظيف

انتشرت أقاويل قبل انطلاق الجولة 18 تشير الى ان فريق عجمان من الممكن ان يتساهل أو يتعاطف مع فريق الامارات في المباراة التي جمعتهما على ملعب الامارات في رأس الخيمة، لحاجة فريق الإمارات الى نقاط المباراة، نظراً لصعوبة موقفة في مسابقة الدوري، وفي الوقت نفسه فإن فريق عجمان غير مهدد، ومستمر في المنطقة الدافئة، لكن الفريق البرتقالي أثبت أنه فريق يلعب كرة قدم نظيفة، ويدافع دائماً عن تاريخه، وقدم عرضاً قوياً، وتمكن من التغلب على فريق الامارات الذي لعب على ملعبه ووسط جماهيره بنتيجة 3/،1 ورد على كل المشككين، ورفع رصيده الى 27 نقطة، واستمر في المركز الخامس، واقترب من الدخول في المربع الذهبي.

ويعد فريق عجمان من أفضل الفرق في مسابقة الدوري من حيث تقديم العروض القوية وثبات المستوى، واللعب بشكل هجومي ممتع، ومن المتوقع أن يستمر الفريق البرتقالي في تقديم العروض القوية حتى نهاية الموسم الجاري، خصوصاً في ظل الاستقرار الفني والاداري وحالة التجانس الكبير بين جميع اللاعبين والجهاز الفني.

على حافة الهبوط

فشل فريقا دبي والشارقة في تعزيز حظوظهما في البقاء ضمن اندية دوري المحترفين، واستمر بقاؤهما في ذيل الترتيب، بعد أن خسر دبي امام الاهلي بنتيجة 2/،5 والشارقة امام الوحدة بنتيجة 1/،2 واستمر الملك في المركز الاخير برصيد 10 نقاط، في حين بقي دبي في المركز قبل الاخير برصيد 11 نقطة، وعلى الرغم من خسارة الامارات امام عجمان بنتيجة 1/،3 إلا أن الصقور يمتلكون حظوظاً افضل للبقاء، إذ يمتلكون 14 نقطة وضعتهم في المركز العاشر.

وأصبح فريقا دبي والشارقة على حافة الهبوط الى دوري الهواة، وباتا الأقرب إلى مغادرة دوري المحترفين، بعد أن فشلا في تحقيق نتائج ايجابية منذ انطلاق مسابقة الدوري.

عدد المشاركين:0
comments powered by Disqus
متوفر في App Store متوفر في Google Play
مواد ذات علاقة
Get our toolbar!
الوظائف في الإمارات اليوم
المزيد من الوظائف في الإمارات اليوم
اشترك الكترونيا