الإمارات اليوم

القطة النيوزيلندية «الأولى» تقضي في حادث

:
  • ترجمة: ع.خ عن «سيدني مورننغ هيرالد»

فُجعت الأوساط النيوزيلندية بعد تلقيها خبر مقتل القطة الأولى، وهي قطة رئيسة الوزراء جاسيندا أرديرن، في حادث سير. وكانت وسائل إعلامية عالمية عدة تناولت قبل أسبوعين القطة باديلز التي ظهرت مع صاحبتها بعد فوزها برئاسة الوزراء، حيث تحدثت ارديرن عن حساب «تويتر» الذي تملكه قطتها، والذي أنشأه لها أحد الأشخاص المجهولين، حيث استقطب أكثر من 11 ألف متابع، وينوب عنها هذا الشخص في التغريد للحيوانات الأخرى واستلام ردودهم عليها.

وعبرت أرديرن في «إنستغرام» أول من أمس، عن صدمتها لفقدان قطتها، قائلة: «كل من فقد حيواناً أليفاً يشعر بحزن عميق، كنت أحب باديلز حباً شديداً، ولم أكن وحدي التي أحبها، أشكر كل من عبر عن مشاعره لهذه الفاجعة».

 

مواد ذات علاقة