الإمارات اليوم

مكرم: الأزمة مستمرة بسبب كذب وخداع قطر

:
  • القاهرة - وكالات

قال رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في مصر، مكرم محمد أحمد، إن أزمة قطر مستمرة وسوف تطول بسبب استمرار الخداع والكذب القطري، مشدداً على أن مضاعفات الأزمة ستؤدي إلى مزيد من التفكك والانقسام، أو تميل دول مجلس التعاون إلى الاقتراح البحريني بتعليق عضوية قطر.

وكتب مكرم محمد أحمد، في مقالة بعنوان: «إسفاف وكذب وخداع قطري» نشرتها صحيفة «الأهرام» المصرية قائلاً: «يبدو أن أزمة قطر مع دول مجلس التعاون الخليجي سوف تطول، وربما تتصاعد مضاعفاتها إلى حد يهدد بالمزيد من التفكك والانقسام، أو تنتصر أغلبية دول المجلس إلى اقتراح البحرين بضرورة تعليق عضوية قطر في مجلس التعاون إلى أن تتوب إلى رشدها، أو يتغير الوضع في قطر».

وشدد على أن «سياسات تميم إذا استمرت على نفس المنوال فسوف تلحق الضرر البالغ بمصير الأسرة القطرية الحاكمة، وأظن أن قمة الكويت الأخيرة التي لم تستمر أكثر من ثلاثة أرباع الساعة، وقبلها اجتماع وزراء خارجية دول المجلس صباحاً، يثبتان بوضوح بالغ أن فرص المصالحة الخليجية لم تنضج بعد».

وأشار إلى أن قطر «تتبع سياسة منافقة وتركز اهتماماتها على كسب المعركة الإعلامية وليس على حل المشكلة، وتقول في العلن نفاقاً عكس الذي تعتقده سراً، ولايزال يركب رأسها العناد والاستعلاء والمكابرة رغم حبال الصبر التي تمدها الكويت».

وذهب مكرم محمد أحمد إلى أن قطر حرصت على تخريب المؤتمر قبل انعقاده، وتمادت في كيل الاتهامات للدول الأربع، وأن المشهد بعد انتهاء قمة الخليج أظهر أن «المسافات ازدادت بعداً، وأن الحوار بات أقرب إلى حوار الطرشان، وأن قطر مصرة على خلط الأوراق، وأن مواقفها العلنية تكذب تعهداتها للكويت من أنها على استعداد لتقديم اعتذار علني في القمة، وفي هذا المناخ الذي خلقته قطر والمشبع بالإسفاف والكذب والخداع يستحيل أن يقع أي تقدم».

وأعلنت السعودية ومصر والإمارات والبحرين قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر في الخامس من يونيو الماضي، بسبب ملف الأخيرة في دعم الإرهاب والتآمر على دول الجوار العربي، وحاولت الكويت أن تنهي الأزمة عبر الإعلان عن وساطة لحل الأزمة إلا أنها لم توفق حتى الآن في ظل تعنت قطر.