الإمارات اليوم

هيئة كبار العلماء تحذر من «الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين»

:
  • الرياض - وكالات

حذرت الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء في المملكة العربية السعودية، أمس، من خطر الاتحادات التي تصنف نفسها على أنها علمية، وهي بالأساس قامت على أفكار حزبية، وأغراض سياسية، ولا تمت للعلم والعلماء بصلة.

وقالت الأمانة العامة في بيان لها أمس: «إنه من خلال رصدنا لما يصدر عن هذه الاتحادات، لاسيما ما يسمى بالاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، لاحظنا أنه ينطلق من أفكار حزبية ضيقة، مقدماً مصلحة حركته على مصلحة الإسلام والمسلمين».

وتابعت: «كان لهذا الاتحاد دور في إثارة الفتن في بعض الدول الإسلامية والعربية على وجه الخصوص».

وأضافت في البيان: «ننصح الجميع، ولاسيما طلبة العلم، بالابتعاد عن الانتساب إلى هذه الاتحادات، كما ننصح طلبة العلم في السعودية بعدم الانتساب إلى أي اتحاد أو مجمع غير معتمد من الدولة».

ويرأس القيادي الإخواني يوسف القرضاوي ما يعرف بالاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، ويضم في عضويته قيادات من فروع التنظيم الدولي للإخوان في دول عدة.

والقرضاوي مدرج على لائحة الإرهاب التي أصدرتها كل من السعودية والإمارات ومصر والبحرين.

 

مواد ذات علاقة