الإمارات اليوم

قطع رأس ابنته وطاف به لأنه غضب من أسلوب حياتها

التاريخ::
المصدر:

قطع رجل هندي رأس ابنته بالسيف، ومشى به في طرقات قريته، بسبب غضبه من أسلوب حياتها الذي لم يكن يعجبه، في واحدة من أبشع جرائم الشرف التي شهدتها الهند مؤخراً.

ونقلت خدمة الأخبار الهندية الآسيوية "آي إيه أن أس" عن الشرطة أن أومكر سينغ، قطع رأس ابنته منجو البالغة من العمر 20 عاماً بالسيف في منطقة راجسامند في ولاية راجستان أمس الأحد.

وقال ضابط في الشرطة للوكالة إن سينغ رُصد في قريته شربوجا "يطوف حاملاً رأساً مفصولاً. وأوقفه أهل القرية وأخذوه إلى أقرب حاجز للشرطة مع الرأس والسيف الذي يسيل منه الدم".

وأضاف الضابط أن سينغ أخبر الشرطة أن ابنته منجو كانت على علاقة بعدة رجال، وأنه طلب منها أن تغيّر أسلوبها أكثر من مرة في الماضي ولكنها رفضت الإنصياع، مشيراً الى أنه بسبب غضبه فصل رأسها عن جسمها بالسيف.

وعثرت الشرطة على جسد الفتاة في المنزل، واعتقلت سينغ.

قصص رئيسة
مواد ذات علاقة
آخر الأخبار
المزيد من الأخبار المنوعة