الإمارات اليوم

«استشراف المستقبل» شريك في «تحدي اللياقة»

:
  • دبي ــ الإمارات اليوم

فعّل مركز استشراف المستقبل ودعم اتخاذ القرار في شرطة دبي، وجميع العاملين فيه من الجنسين، الدور الإيجابي، والمشاركة الفعلية في مبادرة تحدي دبي للياقة البدنية 30×30، التي تمثل الخطوة والمبادرة الأولى الرائدة من نوعها، التي أطلقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، رئيس مجلس دبي الرياضي، التي تهدف إلى جعل دبي إحدى أكثر المدن نشاطاً وممارسة للرياضة على مستوى العالم.

وبناءً على توجيهات مدير المركز، العميد الدكتور عبدالله عبدالرحمن يوسف بن سلطان، بضرورة تفعيل مبادرة تحدي اللياقة البدنية، تم إنشاء صالة رياضية متكاملة بالمركز، أنشئت خصيصاً للمساهمة في تفعيل مبادرة تحدي اللياقة البدنية، وذلك انطلاقاً من اهتمام المركز بتفعيل المبادرة المجتمعية، والارتقاء بجودة الحياة والصحة العامة لجميع العاملين، بما يؤدي إلى الرضا الوظيفي، وتحقيق الأهداف المنشودة.

وأوضح مدير المركز بأنه منذ بدء فعاليات المبادرة نظّم المركز دورات تدريبية مكتفة لرفع اللياقة البدنية للعاملين بالمركز، تحت إشراف مدربين متخصصين للرجال، إلى جانب مدربات للعنصر النسائي، ولوحظ ارتفاع نسب إنتاجية العاملين بنسب تفوق معدلاتها الطبيعية، مع ارتفاع مؤشرات السعادة اليومية، وكان الهدف الأساسي للمركز هو حث جميع العاملين على التفاعل مع المبادرة، والمشاركة في المنافسات والفعاليات، على أن يكونوا في المقدمة وفي طليعة هذا التحدي وصدارته وخوض منافساته، وإثبات أن كل العاملين بشرطة دبي هم من يستحقون المركز الأول، وهم الأجدر بالتميز.

وأكد المقدم محمد خليفة بن صبيح السويدي، مدير إدارة الشؤون الإدارية، ومنسق المبادرة بالمركز، أنه تم تخصيص وقت زمني 30 دقيقة يومياً لجميع العاملين، لممارسة الرياضية خلال فترة الدوام الرسمي، إضافة إلى تخصيص وقت للعنصر النسائي من الساعة الثانية إلى الرابعة بعد الظهر يومياً، مع توفير وجبات غذائية صحية، مشيراً إلى أن مثل هذه المبادرات تأتي ضمن خطة شاملة يسعى المركز إلى المشاركة من خلالها إلى التطلع للتغيير الإيجابي.

 

مواد ذات علاقة