الإمارات اليوم

الصين لا ترحب بجاستن بيبر لسمعته السيئة

:
  • بكين ـــ رويترز

قال مكتب حكومي صيني إن قيام مغني البوب، الكندي جاستن بيبر، بزيارة الصين أمر غير ملائم بسبب سوء سلوكه، وإنه يتعين عليه تحسين سلوكه كي يصبح مغنياً «محبوباً بشكل حقيقي» لدى الجمهور. وقال مكتب الشؤون البلدية للثقافة ببكين إن أسلوب حياة بيبر في الخارج «وكلماته وأفعاله» عندما قام بإحياء حفلة آخر مرة في الصين أثارت «استياء الناس»، ولم يحدد المكتب سلوك بيبر الذي أثار الاستياء.

وفي ردّ على سؤال من أحد المعجبين عن سبب عدم السماح لبيبر بالقيام بجولة غنائية في الصين، قال المكتب إنه في ضوء جهود «تطهير» البيئة الفنية في الصين «لم يكن ملائماً إحضار فنانين ذوي سلوك سيئ».

وقال: «نأمل أن يواصل جاستن بيبر تحسين سلوكه في إطار صعوده، وأن يصبح مغنياً محبوباً بشكل حقيقي لدى الجمهور». ولم يتضح ما إذا كانت هذه التصريحات، التي نُشرت على موقع إلكتروني حكومي، تمثل حظراً، أو ما إذا كان المغني حاول القيام بإحياء حفلة في الصين.

ولم تردّ شركة إدارة بيبر على طلب للتعليق. وأصبح بيبر (23 عاماً) سيئ السمعة بسبب سلسلة من التصرفات الطائشة والفضائح في السنوات الأخيرة، ما بدّد الصورة الطيبة التي اكتسبها عندما دخل عالم الشهرة في سن المراهقة.

مواد ذات علاقة