الإمارات اليوم

وليام وهاري يتحدّثان في فيلم «ديانا أمّنا»

:
  • لندن ـــ رويترز

يُعرض هذا الأسبوع فيلم وثائقي تلفزيوني جديد يستعيد الأميران وليام وهاري فيه ذكريات الطفولة بعد 20 عاماً على الوفاة المفاجئة لأمهما الأميرة ديانا.

وقال قصر كينزنجتون، في بيان، إن فيلم «ديانا، أمنا: حياتها وإرثها»، ومدته 90 دقيقة، يحتفي بحياة أميرة القلوب الراحلة ومسيرتها.

ولاقت ديانا، الزوجة الأولى لولي العهد البريطاني الأمير تشارلز، حتفها في حادث سيارة بالعاصمة الفرنسية باريس في أغسطس 1997 عن عمر 36 عاماً. وكان وليام يبلغ من العمر آنذاك 15 عاماً وهاري 12 عاماً.

ويظهر في الفيلم الأميران، وليام، الثاني في تسلسل تولّي العرش، وهاري، وهما يتحدثان عن طفولتهما، بينما يلقيان نظرة على صور في ألبوم عائلي جمعته ديانا.

كان وليام قال هذا العام إنه مازال يشعر بأثر صدمة فقدان الأم حتى بعد 20 عاماً على وفاة ديانا. وقال هاري إنه تلقى استشارات نفسية لمساعدته على تجاوز الحزن.

وتعرض قناة (آي.تي.في) الفيلم في المملكة المتحدة، اليوم الإثنين، الساعة الثامنة بتوقيت غرينتش، وهو من إنتاج شركة أوكسفورد للإنتاج السينمائي والتلفزيوني.

ومن المقرر إقامة عدد من الفعاليات لإحياء ذكرى وفاة ديانا.

وحضر وليام وهاري قداساً، هذا الشهر، عند قبر ديانا، كما اتفق الشقيقان على إقامة تمثال للأميرة الراحلة أمام مقر إقامتهما الرسمي في لندن تكريماً لها.

وعرض قصر باكنغهام، أمس، مقتنيات نادرة لديانا، ومن بينها موسيقاها المفضلة وحذاء الباليه الخاص بها. وافتتح معرض في فبراير يحتفي بأزياء ديانا.

 

مواد ذات علاقة