«ركن الطهي»: رائحة الطعام تختلط بحبر الكتب

بأجواء تختلط فيها روائح البهارات الهندية والزعفران مع المقبلات اللبنانية والحلويات الخليجية، تستقطب فعاليات «ركن الطهي» في معرض الشارقة الدولي للكتاب، عدداً كبير من السيدات والرجال على حد سواء، فالأطباق الشهية يبحث عنها الجميع، حتى ولو كانت مختلطة مع حبر الورق، وأصوات المثقفين والشعراء والمفكرين الذين يغدقون على جمهور المعرض بإبداعاتهم الأدبية والثقافية، كتباً وقصائد وندوات.

من الهند، موطن الأطباق الغنية بالبهارات التي لا يقاوم مذاقها، حلوة كانت أم حامضة، حارة أم لاذعة، يأتي الطاهيان فيكي رتناني وسنجيف كابور، ليقدما مجموعة من الأطباق المستوحاة من طبيعة الهند الغنية بالخضراوات والأعشاب والبهارات، حيث تتميّز هذه الأطباق بسهولة وسرعة تحضيرها، علاوة على إمكانية تجهيزها من مواد تكون متوافرة غالباً في البيت.

وفي كل فعالية يقدمها الطاهي رتناني أو زميله كابور لابد أن يكون أرز الكاري أو دجاج التندوري حاضراً، في أطباق تمتزج فيها حرارة مواقد الطهي مع قرون الفلفل المشتعلة والكثير من التوابل القوية النكهة، لتضفي على المطبخ الهندي روائح زكية. ولا ينسى الطاهيان، السلطات المضاف إليها غالباً بعض من أصناف الخضراوات التي لا تعيش إلا في شبه القارة الهندية.

أما المطبخ الفارسي المعروف بكثيرة استعماله للتوابل والأعشاب العطرية مثل الزعفران، والزيزفون، والكمون، والبقدونس، فقد أحضرت إدارة المعرض هذا العام اثنين من كبار الطهاة في إيران، وهما: سالي بوتشر وجمشيد غولشان إبراهيمي، اللذان يبدعان معاً تشكيلة متنوعة من الأطباق التي لا يخلو أحدها من الكباب، والأرز البسمتي، وكعك الخضراوات، إلى جانب المشروبات الكثيرة التي تزيد من شهية المائدة الإيرانية.

ويكثر الطاهيان بوتشر وإبراهيمي من استعمال الفواكه في الطهي، مثل الخوخ، والرمان، والسفرجل، والمشمش، والزبيب، إلى جانب المكسرات مثل الفستق الحلبي، والكاجو، واللوز، والصنوبر، والتي يعتبرونها من العناصر التي تضفي على أطباقهم مذاقاً فريداً ومظهراً رائعاً، تأكل منه العين قبل الفم، ولا ينهيان فقراتهما إلا بدعوة الحاضرين إلى تذوق هذه الأطباق وإبداء الرأي فيها، في فعالية لا تخلو من مشاركة كل أفراد الأسرة.

ومن لبنان، ضيف شرف الدورة الـ32 من المعرض، وموطن أوسع تشكيلة من المقبلات التي تبدأ من الحمص والبابا غنوج والمحمرة ولا تنتهي عند التبولة والفتوش، تقدم الطاهية المعروفة دلال كنج، وصفات شعبية لإعداد هذه الأطباق إلى جانب الحلويات والأطايب المالحة والحلوة. وتخصص كنج كل يوم تقام فيه هذه الفعالية لعدة أطباق محببة لأفراد الأسرة مثل المشاوي والمحاشي والشوربات، مع الاهتمام بمحبي الأطباق النباتية التي يقبل عليها كثير من العرب والأجانب.

وتشارك الطاهية الكويتية عرفات الأربش، جمهور معرض الشارقة الدولي للكتاب بخبرتها الطويلة في إعداد أشهى المأكولات الخليجية، إضافة إلى اهتمامها بشرح طرق إعداد السلطات والمعجنات والحلويات، المعروفة في دول الخليج العربي.

 

تابع آخر الأخبار المحلية والعربية والدولية على موقع الإمارات اليوم على:

التقييم:0.0/5 عدد المشاركين:0
  • تويتر
comments powered by Disqus

المزيد من الأخبار المنوعة

أحدث فرص العمل

  • General Manager - SalesANCHOR ALLIED FACTORY LTD ,الشارقة, الإمارات العربية المتحدة2014-04-19
  • Chef de PartieBin Zayed Group of Companies ,دبي, الإمارات العربية المتحدة2014-04-19
  • Assistant Finance Manager,أبو ظبي, الإمارات العربية المتحدة2014-04-18
المزيد من الوظائف في الإمارات اليوم
الوظائف في الإمارات اليوم

أعمدة

  • الحوار الأخير في العالم حول ماركيز

    19 أبريل 2014 02:00

    في عام2007 كتب غابرييل غارثيا ماركيز وداعية مؤثرة، لكنها تنطوي على كثير من الحكمة. فقد قال مثلاً إن

  • ألم وأمل

    19 أبريل 2014 02:00

    تمر بالإنسان في هذه الدنيا مواقف مختلفة، وتبقى مواقف الألم صعبة على النفس، وتحتاج إلى توفيق عظيم من

  • دعوات الأسحار ونسمات الأخيار

    18 أبريل 2014 02:00

    الليل فضاءٌ رحب للتنافس في الخيرات، والمسارعة إلى رضوان رب الأرضين والسماوات، فهو وقت السكن الروحي،

  • هبوط الكوماندوز

    18 أبريل 2014 02:00

    هبوط الشعب إلى مصافّ أندية الدرجة الأولى ومغادرته عالم الاحتراف لم يكن بالأمر الغريب أو المفاجئ

  • «عهود» محمد بن راشد

    17 أبريل 2014 02:00

    الغزل، وذكر الحبيب، والتباهي بوصفه، والتغزل بصفاته وأخلاقه وجماله، تقليد راسخ عند كبار الشعراء

  • «اتصالات».. أنا في حلم ولّا علم!

    17 أبريل 2014 02:00

    أدعو ربي ألا يصاب هاتفنا في البيت أو خط الإنترنت بعطل حتى لا أتصل بالرقم (101) وأنتظر الدقائق