الإمارات اليوم

مكتوم بن محمد: نجاح «المعرض» يؤكد الثقة المطلقة التي تحظى بها دولة الإمارات في الأوساط الدولية

حمدان بن محمد يتفقد أجنحة «دبــي للطيـران 2017»

:
  • دبي ــ وام
  • حمدان بن محمد جال على أجنحة الشركات المشاركة.. منها جناح «شركة بوينغ الأميركية». وام
  • مكتوم بن محمد اطلع من مسؤولي الشركات على أحدث ابتكاراتها في صناعة الطيران. وام

زار سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، وللمرة الثانية، «معرض دبي الدولي للطيران 2017»، الذي تتواصل فعالياته على أرض «مطار آل مكتوم الدولي».

واطمأن سموه على راحة المشاركين في المعرض، الذين يمثلون قطاع صناعة الطيران وتقنياته في العالم، وجال في أرجاء المعرض وأجنحة الدول والشركات العالمية المشاركة فيه. كما زار سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، المعرض، وأعرب عن سعادته بنجاح المعرض عاماً بعد عام، ما يؤكد الثقة المطلقة التي تحظى بها دولة الإمارات في الأوساط الدولية.

ثقافات عالمية

وتفصيلاً، زار سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، وللمرة الثانية على التوالي، «معرض دبي الدولي للطيران 2017».

واطمأن سموه على راحة المشاركين في المعرض، الذين يمثلون مختلف صناعات العالم في قطاع صناعة الطيران وتقنياته، ويمثلون في الوقت ذاته ثقافات عالمية متنوعة، جاءوا إلى دولة الإمارات يحملون رسائل محبة وثقة بدولة الإمارات التي ترعى ضيوفها، وتحرص على راحتهم وإسعادهم وتكريمهم بجميع السبل.

وجال سمو ولي عهد دبي في أرجاء المعرض، يرافقه وكيل وزارة الدفاع المساعد، الفريق محمد عبدالرحيم العلي، ووكيل الوزارة المساعد للخدمات المساندة، اللواء طيار عبدالله السيد الهاشمي.

وتوقف سموه في بداية الجولة عند جناح «شركة يوروفلايتر تايفون للصناعات الجوية والدفاعية»، والذي تشارك فيه دول: المملكة المتحدة وإيطاليا وألمانيا، ثم جناح «دبي الجنوب»، الذي يعرض مجسماً ضخماً لمشروع مطار آل مكتوم الدولي في «مدينة دبي للطيران» بجميع مراحل إنشائه الأربع. ثم زار سموه جناح «شركة بوينغ الأميركية»، وجناح «مصنع ستراتا»، التابع لـ«شركة مبادلة» لتصنيع أجزاء من الطائرات.

وعرج سموه على جناح «وكالة الإمارات للفضاء»، وجناح «مجلس الإمارات للشركات الدفاعية»، وجناح «شركة بوم للطائرات المدنية».

ثقة دولية

كما زار سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، أمس، «معرض دبي الدولي للطيران». وجال سموه في المعرض، يرافقه سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة «طيران الإمارات» رئيس اللجنة العليا المنظمة للمعرض، ورئيس الإدارة التنفيذية للصناعات وتطوير القدرات الدفاعية في وزارة الدفاع نائب رئيس اللجنة العليا المنظمة للمعرض للعمليات، اللواء طيار إسحاق البلوشي.

وتوقف سموه عند أجنحة عدد من الدول المشاركة في الحدث الدولي، منها: فرنسا، والمملكة المتحدة، وروسيا، وجناح «شركة إيرباص لصناعة الطائرات المدنية».

واطلع سموه من القائمين على هذه الأجنحة ومسؤولي الشركات ذات الصلة، على أحدث ابتكاراتها ومعروضاتها في قطاعي النقل الجوي المدني والدفاع الجوي، والتي يكشف عنها للمرة الأولى في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وجنوب آسيا.

وأعرب سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم عن سعادته بهذا التجمع الدولي الواسع، ونجاح المعرض عاماً بعد عام، ما يؤكد الثقة المطلقة التي تحظى بها دولة الإمارات في الأوساط الدولية، وصوابية رؤية قيادتها في ترسيخ مفهوم وثقافة الانفتاح الثقافي والإنساني والتجاري والسياحي على مختلف دول العالم وشعوبها، والحرص على تعزيز أسس التنمية المستدامة، والاستقرار المعيشي والاجتماعي لشعبنا، ومد يد الخير إلى الشعوب المحتاجة والفقيرة حول العالم.

وبارك سموه جهود اللجنة العليا المنظمة لهذا الحدث العالمي، الذي يحظى بسمعة دولية واسعة في أوساط العالم، بمختلف ميادينها واختصاصاتها في الصناعة والسياحة والثقافة والابتكار.

مواد ذات علاقة